المجالس التشريعية الخليجية تقرر تشكيل لجنة مشتركة لتعزيز العلاقات مع أوروبا


قرر رؤساء مجالس الشورى والنواب والوطني والامة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية تشكيل لجنة برلمانية خليجية مشتركة من المجالس التشريعية بدول المجلس تعنى بتعزيز العلاقات مع البرلمان الاوروبي.

جاء ذلك في ختام الاجتماع الدوري الثامن لرؤساء المجالس الذي اختتم هنا اليوم وتم خلاله استعراض التقرير السنوي للاجتماع السابع الذي ترأسه رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم حيث اشاد المجتمعون "بالجهود والاسهامات القيمة" للغانم خلال فترة رئاسته.

واعتمد الاجتماع التوصية الخاصة بتصور البحرين حول تنسيق السياسة الاعلامية الخارجية للمجالس التشريعية بدول المجلس.

واطلع الرؤساء على الموجز المقدم من الامانة العامة لمجلس التعاون عن مسيرة العمل الخليجي المشترك لعام 2014مؤكدين حرصهم على دعم مسيرة التعاون بين الدول الاعضاء لكي تتحقق الاهداف والغايات المنشودة.

وشملت القرارات التي اتخذها الاجتماع اعتماد اللائحة التنظيمية للجنة البرلمانية الخليجية في المجال التشريعي وتكليف اللجنة البرلمانية الخليجية في المجال التشريعي بالتنسيق مع الامانة العامة لاعداد آلية تمكن اللجنة من ممارسة اختصاصاتها بشكل واضح ومحدد.

وتنفيذا لما تم اقراره سابقا بشأن تخصيص موضوع محدد في كل اجتماع دوري لرؤساء المجالس التشريعية يناقش فيه شأنا خليجيا مشتركا يلامس هموم المواطن الخليجي فقد اختار الرؤساء موضوع تعزيز التكامل الاقتصادي بين الدول الاعضاء وتم اعتماد آلية العمل المشترك المناسبة لتحقيق الغاية المنشودة.

ويتطلع رؤساء المجالس التشريعية بدول مجلس التعاون الى لقائهم التاسع خلال العام القادم في سلطنة عمان تلبية لدعوة رئيس مجلس الشورى العماني الشيخ هلال المعولي.
أضف تعليقك

تعليقات  0