أنباء عن أسر جندية إسرائيلية سابقة بعين العرب​


الجندية الاسيرةذكرت مصادر قريبة من تنظيم الدولة الإسلامية أنه أسر مقاتلة كندية إسرائيلية في مدينة عين العرب (كوباني) شمالي سوريا، وقالت إسرائيل وكندا إنهما تحققان في تلك التقارير.

ونقل موقع "سايت" الأميركي -الذي يتابع الجماعات التي توصف بالجهادية- عن مصادر من تنظيم الدولة أنه أسر الجندية السابقة في الجيش الإسرائيلي "غيل روزنبرغ"، التي وصفتها تلك المصادر بأنها جندية صهيونية.

من جهتها، نقلت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية عن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية أن السلطات تحقق في أنباء تناقلتها مواقع مقربة من تنظيم الدولة تحدثت عن اعتقال التنظيم غيل روزنبيرغ.

وكانت غيل تقيم في تل أبيب، وانضمت إلى الوحدات الكردية التي تقاتل تنظيم الدولة في عين العرب (150 كلم تقريبا شمال شرق حلب) منذ منتصف سبتمبر/أيلول الماضي.

ونقلت الصحيفة الإسرائيلية عن مصادر منسوبة للتنظيم أن ثلاثة من مقاتليه فجروا أنفسهم في مواقع كردية بعين العرب مما أدى لمقتل العديد من المقاتلين الأكراد، ثم شنوا هجوما تمكنوا خلاله من أسر عدد من الأكراد وغيل روزنبرغ.

في المقابل نفت مصادر كردية للصحيفة أن تكون المقاتلة الكندية الإسرائيلية قد أُسرت خلال هجوم لتنظيم الدولة في عين العرب. من جهتها، قالت الخارجية الكندية إنها تتحقق من تقارير تفيد باختطاف أحد مواطنيها شمال سوريا.

وأضافت أنها على علم بالتقارير التي تحدثت عن أسر المرأة، وأنها لن تصدر معلومات أو تعلق على المعلومات التي يتم تداولها حفاظا على سلامة الكنديين في الخارج. يشار إلى أن غربيين بعضهم بريطانيون وأميركيون وآخرون من أصول كردية انضموا إلى القوات الكردية في عين العرب.

بدورها، ذكرت صحيفة جيروزالم بوست أن المصادر التابعة للتنظيم لم تحدد ما إن كان الهجوم حدث في العراق أو سوريا، ونقلت عن مصدر أمني إسرائيلي قوله إنه ليست هناك تفاصيل أخرى عن هذه القضية.

وكان انضمام روزنبرغ إلى صفوف الأكراد في الحرب ضد تنظيم الدولة قد حظي بتغطية إعلامية إسرائيلية كبيرة في وقت سابق هذا الشهر.

ونشرت صحيفة هآرتس يوم 11 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي تقريرا عن روزنبرغ تضمن صورا لها تم أخذها من صفحتها الشخصية على الفيسبوك، حيث تظهر في إحداها أمام حائط البراق في القدس المحتلة، وفي أخرى بزي الجيش الإسرائيلي، بينما تشارك في صورة أخرى بعض الأكراد حياتهم اليومية شمالي سوريا.

ووفقا للتقارير نفسها، هاجرت غيل من كندا إلى إسرائيل عام 2006، وخدمت في الجيش الإسرائيلي عام 2009.
أضف تعليقك

تعليقات  0