إليك بعض المهن التي تحمي دماغك من التلف



أظهر باحثون من جامعة Heriot-Watt الاسكتولنديّة، في منتصف تشرين الثاني من هذا العام في مجلّة الأكاديمية الأميركية للأعصاب Neurology، أنّ هناك رابطًا بين المهنة التي يمارسها الفرد في حياته وقدراته المعرفية عندما يكبر بالسنّ كالذاكرة أو سرعة ردّة الفعل.

ارتكز الباحثون على دراسة حالة 1091 شخصًا ولدوا عام 1936 وخضعوا لنفس الفحص الذي يقضي بمعرفة تركيب الجمل، حلّ تمارين رياضية، وغيرها. وقد أظهرت

 النتائج بالتالي أنّ الأفراد الذين كانوا يتمتعون بصغرهم بأفضل الوظائف المعرفية، كانت لديهم فرصة الحظي بمهنة أكثر تعقيداً لاحقاً. كما وجد الباحثون تأثيراً إيجابياً

 من المهن على دماغ الأفراد. وقد تبيّن بالتالي أنّ المهن المعقدة التي تحصل بالتعاون مع مجموعة من الأشخاص لها تأثير إيجابي على القدرات المعرفية للأفراد

عند عمر السبعين عاماً. ويبدو أنّ المهن الأفضل صحياً هي: المحامات، العامل الاجتماعي، الجرّاح، الضابط، المهندس المعماري، المهندس، الموسيقي.
أضف تعليقك

تعليقات  0