نقابة نفط الخليج متسائلة عن دور الداخلية: زحمة المرور تعطل العاملين في الشركة


الانضباط المروري وسلامة العاملين بالمكتب الرئيسي من خلال تسهيل انسياب الحركة المرورية للمركبات على الطريق وصولاً إلى مقر عملهم خلال أوقات الدوام الرسمي .

ناشد سعد حسين الدوسري الأمين المالي لنقابة العاملين بالشركة الكويتية لنفط الخليج الشيخ محمد الخالد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية للتدخل لحل مشكلة الازدحام المروري بمداخل منطقة الأحمدي تسهيلا لوصول العاملين إلى مقر أعمالهم في المواعيد الثابتة والمحددة .

وقال الدوسري إن منطقة الأحمدي واجهة حضارية وذات طبيعة خاصة وتحرص الدولة والمحافظة من بداية نشأتها على توفير دعم كبير وجهود غير محدود لقناعتها بدورها الريادي والأساسي حيث تتضمن كبرى الشركات النفطية بالكويت والجهات الحكومية والمواقع الحيوية والشركات الخاصة المرتبطة بالقطاع النفطي ،ولا ابلغ من هذا الاهتمام من صدور المراسيم الأميرية والتشريعات القانونية التي مَنحت كبرى الشركات مثل شركة نفط الكويت الامتيازات المطلقة في إدارة أعمالها على أراضي مدينة الأحمدي بعيدا عن تدخلات وروتين الجهات الحكومية ،وهو ما أعطى منطقة الأحمدي قوة إدارية كبيرة وتسهيلات لا نظير لها لخدمة مرتاديها من العاملين في الشركات النفطية .

تأتي التفاصيل عقب مخاطبة نقابة العاملين بالشركة الكويتية لنفط الخليج الإدارة العامة للمرور بتفعيل القرار الإداري رقم 39/2013 الخاص بتعديل أوقات وطرق المنع لسير الشاحنات في طريق الملك فهد السريع ( 40 ) وصولاً إلى مداخل مدينة الأحمدي حيث المقر الرئيسي للعاملين بالشركة الكويتية لنفط الخليج الذين يعانون من الازدحام المروري الشديد لمرور الشاحنات بشكل عشوائي بمداخل المدينة وصولاً إلى مقر عملهم مما سبب الاختناق المروري ،وحرصاً على تحقيق الانضباط المروري وسلامة العاملين بالمكتب الرئيسي من خلال تسهيل انسياب الحركة المرورية للمركبات على الطريق وصولاً إلى مقر عملهم خلال أوقات الدوام الرسمي .

وبين الدوسري أن القرار الإداري الصادر من الإدارة العامة للمرور بتعديل أوقات وطرق المنع غير مفعل وتم إيقاف العمل به دون إصدار قرار أخر بديل ، قائلاً لا فائدة من إصدار قرارات دون تطبيقها خاصة فيما يتعلق بسلامة المواطنين ودحر معاناتهم وتسهيل انتقالهم .

واختتم سعد الدوسري تصريحه بثقته بالمسؤولين والقائمين على الإدارة العامة لشؤون المرور في تأدية رسالتهم على الوجه الأكمل وإزالة المعوقات التي تعترض الطريق مبيناً أن تسهيل مرور العاملين إلى مقر عملهم ودحر معاناتهم والاهتمام بسلامتهم هي أولى اهتمامات النقابة وغايتها ومسؤوليتها حتى يؤدوا واجباتهم الوظيفية على أكمل وجه دون تأخير أو تعطيل ، ،وإن مدينة الأحمدي تستحق العناية الخاصة فيما يتعلق بالشؤون المرورية لما تمثله المدينة من إدارة حيوية وإستراتيجية هامة تتطلب بذل كافة الجهود للارتقاء بها .
أضف تعليقك

تعليقات  0