وفد التعليم العالي والمكتب الثقافي في واشنطن يناقشان تطوير آلية العمل


بحث وفد وزارة التعليم العالي مع المكتب الثقافي في واشنطن المعوقات والحلول والمقترحات التي تؤدي الى تنمية شبكة التواصل ما بين طلبة الكويت في الولايات المتحدة والمكاتب الثقافية.

وقال رئيس المكتب الثقافي الدكتور عبدالوهاب الظفيري في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) ان المباحثات التي جرت الليلة الماضية ركزت حول مجموعة من القضايا التي تهم مستقبل الطلبة الدارسين في الولايات المتحدة ومنها تطوير خطة الابتعاث بما يتلاءم والتطورات الحديثة في المجال التعليمي والتربوي.

وشرح الدكتور الظفيري انه من المهم اعداد الطالب قبل الحضور الى مقر الدراسة عن طريق برامج اللغة واختباراتها وتهيئة الطالب بالجامعات الأمريكية والمعاهد مركزا على ضرورة تعلم الجوانب القانونية في البلد عن طريق دورات تقدم بالتعاون مع معاهد ومؤسسات غير ربحية تسعى لمد جسور التعاون متواجدة عند الطرفين.

وذكر ان الاجتماع طرح تطوير العمل بنظام الحاسب الآلي لتيسير الاتصال بالمكتب والتواصل مع الجامعات والمعاهد مفيدا التطرق الى 'تعديل لائحة البعثات وسد الثغرات السابقة ورفع الالتباس عن بعض الجوانب'.

وأكد ان الطرفين قدما الحلول الخاصة بتسهيل ضم الطالب للبعثة ونظام الإنذارات ونظام الجامعات المميزة والطاب المميز.

وبالنسبة الى المكتب الثقافي في واشنطن قال الظفيري ان الاجتماع ناقش الرغبة في الانتقال الى مبنى جديد لزيادة عدد المكاتب الكافية لجميع الموظفين ليساهم في تعزيز فكرة تعيين عدد اكبر من المرشدين الأكاديميين والموظفين أيضا.

وأشار الى تدعيم فكرة اجراء دراسات ميدانية الخاصة بالطلبة واعداد خطة ابتعاث ملائمة لحقيق الأهداف المرجوة منها ورصد المعوقات التي تقف حائلا امام نجاح هذه الخطة.

وشرح الدكتور الظفيري ان من المعوقات والأمور التي تطرق لها الاجتماع فشل بعض الطلبة في مواصلة الدراسة ووقف بعض الطلبة برنامج البعثة وتغيير التخصص الذي أوفد الطالب من أجله أو البلد الابتعاث.

وأضاف أيضا ان تمديد فترة الدراسة والإنذارات الأكاديمية التي يحصل عليها الطالب ووقف البعثة الجزئي بسبب المرض أو التعثر أو الظروف الأخرى التي تناولت في ندوة لجنة البعثات بمؤتمر اتحاد طلبة الكويت فرع الولايات المتحدة في سان فرانسيسكو الأسبوع الماضي والذي اتيحت فيه الفرصة للطلبة بطرح مشاكلهم وبشكل مباشر.

وقال ان الوفدين اتفقا على مواصلة ومتابعة هذه الموضوعات ليتنسى اعداد خطة جديدة تتفق وطموحات الوزارة والطلبة والمكاتب الثقافية.

يذكر ان وفد وزارة التعليم العالي يتكون من الوكيل المساعد لشؤون البعثات والمعادلات والعلاقات الثقافية في وزارة التعليم العالي ميسرة الفلاح ومدير البعثات محمد المعتوق ومدير الإدارة المالية حنان حبيب.

ومثل المكتب الثقافي في واشنطن إضافة الى الدكتور الظفيري الملحق الثقافي الدكتورة خولة الجناعي والرئيس المباشر للمرشدين الأكاديميين عصام النقي ومراقبة جهاز التطوير شوغيك ساهاكيان.
أضف تعليقك

تعليقات  0