محكمة مصرية تقضي بسجن وزير الاعلام في عهد مرسي 10 أعوام


قضت محكمة جنايات شمال القاهرة بالعباسية، اليوم الخميس، بالسجن 10 سنوات لكل من صلاح عبد المقصود، وزير الإعلام في عهد الرئيس المصري المعزل محمد مرسي "هارب"،

 وعمرو عبد الغفار درويش الخفيف، رئيس قطاع الهندسة الإذاعية السابق، ورد مبلغ 3 ملايين جنيه ونصف وغرامة نفس المبلغ ، لاتهامهما في قضية سرقة سيارات البث التلفزيوني في ميدان رابعة.

كانت النيابة العامة، أحالت المتهمين للمحاكمة الجنائية بعدما أسندت إليهما الاتهام بارتكاب جرائم العدوان على المال العام بتربيح الغير منافع من أعمال وظيفتهما دون وجه حق.
أضف تعليقك

تعليقات  0