كيف تفقد الوزن الزائد وأنت نائم؟


السرير هو أفضل مكان لفقدان الوزن وليس صالات الرياضة أو المطبخ كما يعتقد خبراء اللياقة أو التغذية، لأن غرفة النوم هي المكان الذي يمكنك من خلاله تحقيق فقدان الوزن المستدام. من ناحية أخرى تؤكد الدراسات أن ضبط عدد السعرات الحرارية وممارسة الرياضة لا تضمن لك إنقاص الوزن إذا لم تحصل على ما يكفي من النوم!

وجدت دراسة حديثة أن عدم الحصول على ما يكفي من النوم يمكن أن يقوّض جهود إنقاص الوزن بنسبة 55بالمائة، لكن الجيد في الأمر أن الحصول على غفوة بعد الظهر يساعد كثيراً على تعويض نقص عدد ساعات الاسترخاء.

إليك عدة طرق تساعد على فقدان الوزن أثناء النوم:

زيادة ساعات النوم. وجدت دراسة أن حصول على الجسم على ربع غرام من الحمض الأميني الذي يسمّى التربتوفان يقضي على الأرق ويساعد على الاستغراق في النوم. يمكن الحصول على هذه الكمية من التربتوفان عن طريق تناول 80 غراماً من الدجاج أو الديك الرومي الخالي من الدهن، وأن الجسم يترجم ذلك إلى فقدان سهل للوزن. يحتوي هذا المقدار من لحم الدواجن على 120 سعرة حرارية فقط، فإذا اعتمدت عليه كطبق رئيسي للعشاء، يمكنك أن تفقد حوالي نصف كجم كل شهر.

إغلاق المطبخ مبكراً. تشير نتائج دراسات إلى أن تناول العشاء المبكر، والتوقف عن تناول الطعام مبكراً يساعد عملية التمثيل الغذائي (الأيض) كثيراً على حرق دهون الجسم الزائدة.

البروتين. عندما تحتاج إلى وجبة خفيفة في الليل تناول الحليب، لأن البروتين أفضل للجسم من الكربوهيدرات أو الدهون. يمكنك إضافة بذور الكتان أو جوز الهند إلى الحليب، وتأكد أن ذلك سيساعدك على تخفيف الوزن.

رائحة النعناع. بعض الروائح تثير الشهية، وبعضها يكبحها. وقد وجدت دراسة نشرت في مجلة"نيوروجيكال ميديسن" أن الذين يشمّون رائحة النعناع كل ساعتين يفقدون حوالي 2.5 كجم كل شهر. وتبين أن لرائحة الموز والتفاح آثار مماثلة. يمكنك حرق شمعة برائحة النعناع أو التفاح للحصول على نفس النتائج.

تبريد غرفة النوم. وجدت عدة دراسات آثاراً إيجابية مشجعة بالنسبة لفقدان الوزن عند النوم في غرفة أكثر برودة من المعتاد.

إبعاد الضوء. أفادت نتائج أبحاث أن الضوء أثناء الليل لا يؤثر سلباً على نوعية النوم فقط بل يؤدي إلى زيادة الوزن. وكان الذين ينامون في غرف شديدة العتمة أقل تعرضاً للسمنة بنسبة21 بالمائة.

الأحمر والأصفر والأزرق. ينبغي أن تبعد عن ناظريك اللون الأحمر والأصفر خلال المساء قدر الإمكان لأنهما يزيدان الشهية والإحساس بالجوع. وحاول أن ترى اللون الأزرق لأنه يكبح الشهية.

لا للأجهزة الإلكترونية. يرتبط وجود الأجهزة الإلكترونية في غرف النوم بالبدانة لدى الأطفال. يؤثر الضوء المنبعث من الأجهزة أثناء الليل على سهولة الاستغراق في النوم، ويزيد الأرق. ينطبق ذلك على التلفزيون أيضاً. ينبغي إغلاق الأجهزة قبل موعد النوم بساعة أو اثنتين.
أضف تعليقك

تعليقات  0