مقتل 11 صيادا و 18 في عداد المفقودين في حادث تصادم بالبحر الأحمر





لقي 11 صياداً مصرياً مصرعهم غرقاً وما زال 18 آخرين في عداد المفقودين إثر غرق مركب صيد مصري فجر اليوم الأحد في خليج السويس، بحسب ما صرح للصحافيين نقيب الصيادين في السويس بكري أبو الحسن.

وقال أبو الحسن إن مركب الصيد الذي كان على متنه 40 صيادا، غرق بعد أن صدمته سفينة وفرت هاربة نحو البحر الأحمر.

وأوضح أنه تم إنقاذ 11 صيادا وانتشال جثت 11 آخرين فيما لا تزال عمليات البحث جارية عن 18 مفقودا.

ووقع التصادم بين مركب الصيد وإحدى المراكب التجارية العابرة في ساحل البحر الأحمر، في المنطقة الواقعة بين رأس غارب التابعة لمحافظة البحر الأحمر وجبل الزيت.

وفي سياق متصل، وصل إلى مستشفى طور سيناء العام، 4 جثث و6 مصابين.

وكان اللواء حاتم أمين، مدير أمن جنوب سيناء، قد تلقى إخطاراً من غرفه العمليات الرئيسية بمديرية الأمن يفيد بتصادم مركب صيد يدعى "بدر الإسلام" بإحدى المراكب التجارية العابرة.

تم نقل الجثث والمصابين إلى مستشفى الطور العام وتكثف أجهزة البحث من جهودها للبحث عن ناجين، آخرين وأخطرت النيابة لتتولى التحقيق في الحادث.
أضف تعليقك

تعليقات  0