الهلال الاحمر يوزع كوبونات كسوة الشتاء على اللاجئين السوريين في الاردن


وزعت جمعية الهلال الاحمر الكويتي هنا اليوم كوبونات كسوة الشتاء على 600 اسرة سورية لاجئة للأردن بالتعاون مع نظيرتها الاردنية في اطار حملة انسانية تنفذها الجمعية بدول جوار سوريا.

وقال رئيس بعثة الهلال الاحمر الكويتي خالد الزيد في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان مبادرة كسوة 600 اسرة سورية لاجئة تأتي استكمالا لنشاط الجمعية ومبادراتها الانسانية بتقديم مساعدات عينية ومواد اغاثية للاجئين السوريين منذ اندلاع الازمة في سوريا والتي شملت (افطار صائم) و(كسوة عيد الفطر) ومشروع (الرغيف) الذي يستمر للمرة السابعة.

وذكر أن هذا النشاط يأتي تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية في دولة الكويت وعلى رأسها صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح للتخفيف من معاناة اللاجئين السوريين بتقديم العون الانساني لهم لتلبية احتياجاتهم الرئيسية في مجال الغذاء والكساء والمسكن.

وقال ان العطاء الكويتي للشعب السوري الشقيق اصبح برنامج عمل للجهات الكويتية الرسمية والشعبية واصبحت معالمه واضحة في مختلف مناطق تواجد اللاجئين في جميع انحاء الاردن مؤكدا اهمية هذا الدعم في مساعدة الاردن على تحمل اعباء اللاجئين السوريين.

واشاد بالتعاون القائم بين جمعية الهلال الاحمر الكويتي ونظيرتها الاردنية لإنجاح الجهود الكويتية للوصول الى الاسر السورية في مختلف محافظات المملكة مثنيا على دور سفارة دولة الكويت لدى الاردن في تسهيل مهمة الوفد الكويتي خلال وجوده في الاردن منذ بداية الاحداث.

من جانبه قال رئيس مجلس ادارة جمعية الهلال الاحمر الاردني الدكتور محمد الحديد في تصريح ل(كونا) ان توزيع الكسوة على اللاجئين السوريين في الاردن يأتي امتدادا للتعاون القائم منذ أمد طويل مع الهلال الأحمر الكويتي بهدف تخفيف معاناة اللاجئين السوريين لاسيما الأطفال.

واضاف الحديد ان مشروع الكسوة يضاف إلى مشاريع الهلال الأحمر الكويتي المتواصلة في تقديم مساعدات متعددة الأوجه حسب متطلبات اللاجئين السوريين في الاردن مشيدا بتوجيهات القيادة السياسية في دولة الكويت لدعم اللاجئين السوريين والتخفيف من محنتهم.

وأكد حرص جمعيتي الهلال الاحمر الاردني والكويتي على أن يكون أطفال اللاجئين السوريين من أوائل المستفيدين من كسوة الشتاء بهدف تسليط الضوء على المعاناة التي يتكبدها هؤلاء الاطفال.
أضف تعليقك

تعليقات  0