فيديو: مذيعة تنهار بعد مقتل صديقتها على الهواء بحادثة رهائن سيدني

هزت العملية الدامية لاحتجاز الرهائن والتي أسفرت عن مقتل ضحيتين وإرهابي في مدينة سيدني أستراليا بأسرها. مشاهدو قناة "تشانل 7" عايشوا عبر البث الحي لحظة مليئة بالتأثر والحزن.

ففي الوقت الذي كانت فيه مذيعة الأخبار ناتالي بار تقدم آخر التطورات، وصلها نبأ وفاة أخت إحدى صديقاتها. "لقد وصلني الآن نبأ مفاده أن كاترينا..." وتختنق بدموعها ليتعذر عليها الكلام.

ثم تحاول السيطرة على تأثرها وتواصل قائلة: "كاترينا داوسن كانت أخت صديقتي التي تعمل في قناة تشانل 7. كان عمرها 38 عاما وأم لثلاثة أبناء".

ثم يتقطع صوت المذيعة التي أجهشت بالبكاء إلى درجة أنه أصبح من الصعب فهمها، في تلك اللحظة يأخذ عنها زميلها ديفيد كوح الكلمة ويوضح للمشاهدين ما حدث.

وإلى جانب كاترينا دوسون، وهي محامية، قتل توري جونسون (34 عامًا) مدير المقهى وأصيب ستة أشخاص بجروح.

وخلال قداس أقيم في كاتدرائية السيدة العذراء بالقرب من المقهى، أشاد الأسقف أنتوني فيشر ب"بطولة" الضحيتين.

وأضاف أن توري جونسون حاول كما يبدو تجريد محتجز الرهائن من سلاحه وقتل برصاصة انطلقت منه. وكانت كاترينا دوسون تريد حماية صديقة لها حامل. وقال الأسقف "هذان البطلان كانا مستعدان للتضحية بحياتهما لكي يتمكن آخرون من العيش".


 

أضف تعليقك

تعليقات  0