الجمعية الكويتية لحقوق الانسان: يجب إلغاء نظام الكفيل وإلغاء قرار الإبعاد الإداري نهائياً


أصدرت الجمعية الكويتية لحقوق الانسان بيانا صحافيا بمناسبة اليوم العالمي للمهاجرين الذي يوافق 18 ديسمبر من كل عام ..

وجددت الجمعية مطالبتها للحكومة في هذه المناسبة بالاتي :

-- الوفاء بالتزاماتها في دورة الاستعراض الدوري الشامل السابق 2010 بإلغاء نظام الكفيل والعمل على وضع نظام بديل يصون الحقوق للجميع.

-- الانضمام الى الاتفاقية الدولية لحماية حقوق جميع العمال المهاجرين وأفراد أسرهم .

-- تحديث التشريعات التي تنظم شؤون العمالة المهاجرة بما يكفل حقوق العامل و يتلاءم مع الاتفاقيات والمعاهدات الدولية

-- إلغاء قرار الإبعاد الإداري نهائياً .

-- اعتماد خطة عمل مفصلة للتنفيذ الفعلي والتدريجي لمبدأ إلزامية ومجانية التعليم لكل من يقيم على ارض الكويت دون تمييز.

-- الإسراع في إيجاد قانون خاص بالعمالة المنزلية ينظم علاقات عملها مع أرباب العمل ، ويرعى مصالحها وقضاياها ،ويحفظ حقوقها ومطالبها الاقتصادية والاجتماعية ، ويحررها من ظلم واستغلال بعض مكاتب استقدام العمالة المنزلية .

وأضافت الجمعية أنها تتمنى أن يكون سنه 2015 عام دعم حقوق المهاجرين وان تقوم الحكومة باتخاذ الخطوات التي تعمل علي ذلك بحيث تكون الكويت بعد حصولها علي مركز للعمل الإنساني مركزاً لدعم وحماية حقوق المهاجرين .
أضف تعليقك

تعليقات  0