طبيب فرنسي: المياه تعالج الألام فى الشتاء




ينصح طبيب العلاج الطبيعى والعظام الفرنسى دانيال – كاميو باستخدام المياه الباردة أو الساخنة أو حتى الدافئة فى علاج الألام وبعد أعراض الإنفلوانزا، خاصة فى فصل الشتاء حيث تساعد على انقباض الأوعية الدموية وإضعاف الإلتهابات.

وقال دانيال “إن المياه الساخنة تساعد على الاسترخاء وتمدد وتوسيع الأوعية الدموية وتحسن الدورة الدموية وتخفف التوتر، مشيرا إلى ضرورة توخي الدقة والحذر فى استخدام الماء الساخن ومعرفة الحالات المطلوب فيها وليس العكس، حينما يتطلب الأمر استخدام الماء البارد”.

وأضاف أنه علي سبيل المثال فإن ألام الحنجرة تحتاج للغرغرة بالماء البارد مضافا إليه الملح أو الليمون لأن الماء البارد مخدر والملح يطهر أما انسداد الأنف يحتاج للغسيل بالماء والملح بل ويمكن حقن السائل فى فتحة الأنف اليسري ومحاولة إخراجه من الأنف اليمنى.

وأوضح أنه بالنسبة لألام الظهر والإرهاق الجسمانى يفضل الماء الساخن الذى يساعد على تدفق الدم فى الأوعية الدموية مما يؤدى إلى استرخاء العضلات، أما فى حالات الشعور بثقل فى الأقدام والتورم أو المعاناة من ضعف فى الدورة الدموية فالأقدام تحتاج لماء بارد 15 درجة مئوية ويستمر وضعها حتى تشعر بالحرارة مع إضافة بعض الزيوت الطبيعية ثم وضعها فى ماء ساخن للمساعدة على تنشيط الدورة الدموية، وبالنسبة لصداع الرأس يمكن وضع كيس أو قفاز ماء بارد على الجبهة لمدة 30 دقيقة.
أضف تعليقك

تعليقات  0