النيابة البحرينية: تنظيم ارهابي استهدف رجال الشرطة وزعزعة الامن في المملكة


قال رئيس نيابة الجرائم الارهابية البحرينية احمد الحمادي ان التحقيقات في واقعتي مقتل الشرطي واحد المواطنين في منطقتي (دمستان) و(كرزكان) توصلت الى "قيام مجموعة من المخربين بتشكيل تنظيم ارهابي يستهدف ارواح افراد الشرطة وزعزعة الامن داخل المملكة".

واضاف الحمادي في تصريح صحفي نقلته وكالة الانباء البحرينية هنا الليلة ان التنظيم هدف الى زعزعة الامن "عبر التفجيرات واعمال الشغب" موضحا ان التحريات دلت على وجود رابط بين الواقعتين من حيث الهدف من ارتكابهما واشخاص مرتكبيها وتوصلت ايضا الى تحديد بعض المتورطين في الحادث.

واوضح انه تم القبض على خمسة متهمين منهم الذين اعترفوا بها وقاموا بعمل معاينة تصويرية لكيفية ارتكاب الجريمة بمكان حدوثها.

وقال انه تم ضبط كمية كبيرة من زجاجات المولتوف والأقنعة الواقية ومواد تستخدم في اعمال شغب وسلاح شوزن محلي الصنع في منزل مهجور يستخدم لتخزين ادواتهم.

واكد الحمادي ان التحقيقات واعترافات المتهمين دلت على "اتجاه نيتهم واتحاد ارادتهم على قتل من يظفرون به من رجال الشرطة بالمركز الامني بدمستان" عن طريق اعداد قاذف متفجر يعمل عن بعد عن طريق الهاتف النقال واخفاءه بالقرب من المركز ومهاجمته بالقاء المولتوف باتجاه أفراد الحراسة.

واوضح ان الهدف من هذا الفعل هو استدراج افراد الحراسة الى مكان القاذف وهو ما تحقق لهم اثناء تعامل القوات معهم "وما ان اقترب بعض افراد الشرطة من مكان القاذف حتى قاموا بتفجيره ما ادى الى مصرع الشرطي".

وفي الواقعة الثاني التي ادت الى مقتل مواطن فيها قال ان بعض اعضاء التنظيم استهدف الشرطة بذات الطريقة السابقة ولكن العبوة المتفجرة المعدة سلفا انفجرت عن طريق الخطأ قبل استكمال تنفيذ مخططهم حيث تصادف مرور المواطن البحريني الذي لقي مصرعه والأسيوي المصاب.

وبين ان النيابة العامة وجهت اتهامات تأسيس تنظيم ارهابي والانضمام اليه والقتل والشروع في القتل واحداث تفجير وتصنيع وحيازة متفجرات وذلك تنفيذا لأغراض ارهابية.

الجدير بالذكر ان رجل امن توفي في الثامن من الشهر الجاري نتيجة تنفجير قنبلة محلية الصنع في منطقة دسمتان البحرينية وفي اليوم الثاني قتل مواطن بحريني واصيب اسيوي في تفجير اخر بمنطقة كرزكان غرب العاصمة المنامة.
أضف تعليقك

تعليقات  0