حذف "انستغرام"للحسابات المزيفة أفقد المشاهير ملايين المعجبين


ذكرت تقارير إعلامية أن الكثيرين من نجوم العالم في الفن والسياسة والرياضة بدءا من المغنية الاميركية بينوسيه إلى جيزيل وحتى الرئيس الاميركى باراك أوباما خسروا أعداد كبيرة من معجبيهم على موقع تبادل الصور والتواصل الاجتماعي "إنستغرام" بعد أن قرر الموقع حذف الحسابات المزيفة أو الوهمية.
وذكر موقع " سي نت دوت كوم" لموضوعات التكنولوجيا أن إلغاء حسابات المستخدمين الوهميين على خدمة تبادل الصور "إنستغرام" ألقى الضوء على الشعبية الحقيقية للكثير من الشخصيات الشهيرة على الموقع.

كان الموقع أعلن الأسبوع الماضي بدء حذف الحسابات التي قال إنها مزيفة أو وهمية وهو ما أدى إلى انخفاض كبير في أعداد المعجبين بصفحات الكثير من الشخصيات الشهيرة بما في ذلك شخصيات كانت في وقت من الأوقات تضم ملايين المعجبين على صفحاتها.

وقال الموقع إن حذف الحسابات الوهمية سيحسن بدرجة كبيرة جودة الخدمة حيث سيبقى على موقع المستخدمين الذين يستخدمونه لأغراض صحيحة فقط.
ووفقا للأرقام التي نشرها موقع"64 بي إكس" فإن نجم البوب الشهير جاستن بايبر خسر حوالي 5ر3 مليون من معجبيه على الموقع، في حين خسرت النجمة كيم كاردشيان 3ر1 مليون معجب وخسرت النجمة بيونسيه 832 ألف معجب وخسر الرئيس الأميركي باراك أوباما 213 ألف معجب ليصل عدد المعجبين بصفحته إلى 5ر3 مليون معجب فقط.

وخسر حساب الموقع نفسه العدد الأكبر من المعجبين الوهميين حيث انخفض عددهم من 64 مليون إلى 45 مليون معجب فقط بعد حذف الحسابات الوهمية.
أضف تعليقك

تعليقات  0