الدولة الإسلامية تأسر طيارا أردنيا بعد اسقاط طائرته في سوريا


(رويترز) - أسر مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية طيارا أردنيا بعد اسقاط طائرته الحربية في محافظة الرقة بشمال شرق سوريا يوم الأربعاء وهو أول أسير من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد التنظيم المتشدد.

وقال الجيش الأردني في بيان يوم الأربعاء إن تنظيم الدولة الإسلامية أسر أحد طياريه في سوريا بعدما سقطت طائرته خلال مهمة عسكرية في محافظة الرقة.

ولم يوضح البيان ما إن كانت الطائرة سقطت بفعل نيران معادية.

وقال مصدر بالقيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية "اثناء قيام عدد من طائرات سلاح الجو الملكي الأردني بمهمة عسكرية ضد أوكار تنظيم داعش الإرهابي في منطقة الرقة السورية صباح اليوم الأربعاء سقطت احدى طائراتنا وتم أخذ الطيار كرهينة من قبل تنظيم داعش الإرهابي."

وأضاف "من المعروف أن هذا التنظيم لا يخفي مخططاته الإرهابية حيث قام بالكثير من العمليات الإجرامية من تدمير وقتل للأبرياء من المسلمين وغير المسلمين في سوريا والعراق... هذا ويحمل الأردن التنظيم ومن يدعمه مسؤولية سلامة الطيار والحفاظ على حياته."

وقال مسؤولون أمريكيون إنه لم تشارك طائرات أمريكية ولا أفراد أمريكيون في الواقعة وإن سبب سقوط الطائرة ما زال مجهولا.

ونشرت حسابات موالية للدولة الإسلامية على مواقع التواصل الاجتماعي صورا زعمت أنها للطيار الذي أسره مقاتلو التنظيم وقالت إنه أردني كما نشرت صورا لما قالت انه بطاقة هوية عسكرية أردنية.

وأمكن التأكد من صحة الصور من قبل اثنين من أقارب الطيار اتصلت بهما رويترز وقالا إن قائد سلاح الجو الأردني أبلغهما بأسر الطيار الملازم أول معاذ الكساسبة (27 عاما). وأكد الجيش على نحو منفصل اسم الطيار.
أضف تعليقك

تعليقات  0