إسرائيل تمنح الضوء الأخضر لبناء 380 وحدة استيطانية في القدس الشرقية



قال عضو في بلدية القدس عن حزب ميريتس اليساري المعارض بيبي إلالو اليوم الأربعاء إن إسرائيل منحت لجنة بلدية رخصة بناء ل 307 وحدة استيطانية في رموت و73 وحدة في هار حوما (جبل أبو غنيم)".

وأضاف إلالو "بلدية القدس تستغل حقيقة أن كل الانتباه مركز على الانتخابات في 17 من آذار/مارس المقبل لتوسيع الأحياء (الاستيطانية) التي تقع وراء الخط الأخضر" أي الحدود ما قبل احتلال إسرائيل للضفة الغربية والقدس الشرقية عام 1967.

وأكد إلالو أن"هذا النوع من القرارات يبعدنا عن أي إمكانية للتوصل إلى اتفاق مع الفلسطينيين".

ونددت يهوديت أوبنهايمر من حركة السلام الآن المناهضة للاستيطان بهذا القرار.

ونقل موقع والا الإخباري العبري عن أوبنهايمر قولها "في الوقت الذي يتحدث فيه (رئيس الوزراء) بنيامين نتانياهو عن وحدة وهمية في القدس تحت السيادة الإسرائيلية في إطار حملته الانتخابية، فإن الجرافات تخلق حقائق على الأرض وبالتالي تخريب أي محاولة التوصل إلى اتفاق".

واحتلت إسرائيل القدس الشرقية في 1967 وضمتها في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي الذي يعتبر الاستيطان الإسرائيلي في كل الأراضي الفلسطينية المحتلة غير شرعي وفقا للقانون الدولي.

وتعتبر إسرائيل القدس بشطريها عاصمتها "الأبدية والموحدة" بينما يرغب الفلسطينيون بجعل القدس الشرقية المحتلة منذ العام 1967 عاصمة لدولتهم القادمة.
أضف تعليقك

تعليقات  0