الطبخ يهددّ حياتكم!




بيّنت دراسة أميركية أجراها باحثين من جامعة روش أنّ مزاولة الطبخ لوقت طويل، تعرّض الفرد لخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

بحسب الباحثين، إنّ الطبخ في المنزل، يجعل الفرد يأكل حصّة فردية كبيرة من الطعام، غنية بمواد غير صحية كالزبدة، والملح، فيرتفع تالياً لديه الكوليسترول والضغط، ممّا يعرّض الفرد إلى خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

للتوصّل إلى هذه النتيجة، درس الباحثون حالة 2755 امرأة وبياناتهنّ الغذائية تراوح أعمارهنّ بين الـ 42 والـ 52 سنة لمدّة 14 سنة. إنّ هذه المعطيات تحتوي على

معلومات عن وقت تحضير الطعام، إضافة إلى نتائج فحوصات طبية، تظهر معدّل الدهون في الدم، نسبة الكوليسترول، ضغط الدم، ومستويات السكّر في الدم. إنّ

حميع هذه العوامل مرتبطة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
في نهاية الدراسة، استنتج الباحثون أنّ النساء اللواتي كنّ قد أمضين أكبر وقت في المطبخ يطبخن، كنّ أكثر عرضة للإصابة بالـ syndrome métabolique أو ما يعرف بمتلازمة الأيض المرتبطة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
أضف تعليقك

تعليقات  0