إليك طرق ناجحة تجعلك سعيداً في "دوامك"


هناك طرق لتحسين حياتك العملية خاصة إذا كنت تمر بمرحلة صعبة في العمل، وتفتقر إلى الرضا الوظيفي، وتحتاج إلى إجراءات لرفع الحالة المعنوية. تساعدك هذه الإجراءات على تعزيز المزاج، وتحسين الحالة النفسية ليصبح يوم العمل أكثر سعادة.

نظّم حياتك:

إذا كان يوم العمل يضيف إليك شعوراً بالتوتر يمكنك خفض هذا التوتر والضغط عن طريق مزيد من التنظيم. ابدأ يومك بالوصول بضع دقائق مبكراً إلى العمل ليكون أمامك وقت كاف لتنظيم مهام يومك، والاستعداد الذهني لها. ثانياً قم بتنظيف الفوضى البسيطة الموجودة على مكتبك من اليوم السابق، يشمل ذلك مسح الرسائل الإلكترونية القديمة، وترتيب المكتب نفسه، وترتيب الأولويات.

المكتب:

بينت الدراسات أن الذين لديهم مساهمة في تصميم المكتب أو المساحة التي يعملون فيها يكونون أكثر سعادة في العمل بنسبة 40 بالمائة مقارن بمن ليس لديهم سلطة تزيين المكتب وترتيبه بالطريقة والشكل المناسب لهم. يمنكك شراء بعض القرطاسية التي تعبر عن ذوقك، ووضع الصور التي تحبها لتخفيف ضغوط العمل.

ملابس العمل:


بعض الناس ليس لديهم حرية اختيار ملابس العمل، إذا كانت هذه الحرية متوفرة لديك اهتم بارتداء ما يكسر روتين العمل من ملابس وإكسسوارات تعزّز المزاج. يساعد اختيار حقيبة ذات لون ساطع، أو حتى ارتداء الملابس الداخلية المفضلة لديك على تعزيز المزاج لتشعر بالسعادة في داخلك.

تنويع المهام:

تكرار المهام الروتينية يؤثر سلباً على الحالة المعنوية، حاول قدر الإمكان التحدث مع شخص جديد أو خارج المسار التقليدي لمهام العمل، أو حاول تنظيم شيء جديد ترفيهي مع الزملاء مثل احتفال بسيط أو نزهة أو رحلة.

استراحة العمل:

من الهام الحصول على استراحة الغداء والاستمتاع بها قدر الإمكان دون تشويش من مهام العمل. يمكنك ممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة أثناء هذه الاستراحة، سيساعدك ذلك كثيراً على التخلص من الإجهاد، وتعزيز الثقة بالنفس، أو المشي السريع لبضع دقائق بين محلات التسوق. يسهم ذلك في إفراز الدماغ لمادة الأندروفين التي تحسن المزاج.

الأطعمة السعيدة:


إذا كنت تعرف أنك مقبل على يوم شاق أعد وجبات خفيفة تصطحبها معك من البيت تكون من بين الأطعمة المفضلة التي تدخل السرور إلى قلبك. يُنصَح بأن تكون أيضاً أطعمة صحية، مثل الموز الذي يزود الجسم بالمغنيسيوم، وهو عنصر يساعد على الاسترخاء.


كن إيجابياً:

تحدث مع زملائك دائماً بإيجابية وطريقة ودية، حتى مع هؤلاء الذين يثيرون أعصابك، وتجنب القيل والقال. أظهرت الأبحاث أن وجود الابتسامة على وجهك يساعد على تعزيز إحساسك بالسعادة.

قدّر أن لديك وظيفة:

سواء كنت تعمل في وظيفة أحلامك أو أنها عمل مؤقت ركّز على أن هذا العمل فرصة لبناء المهارات، وأن الوقت سيمضي، وأن لديك وظيفة تساعدك على الوصول إلى ما تريد في خطوات لاحقة.
أضف تعليقك

تعليقات  0