لص «يسرق» جمعية خيرية.. ثم «يتبرع» لها للاعتذار


ذكرت صحيفة "تايمز أوف مالطا" اليوم أن رجلاً التقطت كاميرا الأمن صورته وهو يسرق بعض السلع المعروضة أمام متجر لجمعية خيرية في مالطا اعتذر وتبرع بمبلغ 50 يورو على سبيل التعويض.

وفي خطاب دون توقيع من صفحتين تلقته لجمعية "هابي بوز" الخيرية المعنية برعاية الحيوانات الضالة، اعترف الرجل بأن تصرفه كان "أحمق ومخزياً". وأرفق بالخطاب تبرعا قيمته 50 يورو. وقال اللص "أشعر بالخزي لما فعلته".

وأشاد لينو مينتوف المسؤول في جمعية هابي بوز، بهذه المبادرة من جانب الرجل الذي شعر بالخزى لما قام به وقال المسؤول: "إذا كان في حاجة للمساعدة، أناشده الاتصال بي".
أضف تعليقك

تعليقات  0