هيئة البيئة تؤكد اهمية الية التنمية النظيفة التي اقرتها الامم المتحدة



اكدت الهيئة العامة للبيئة اهمية الية التنمية النظيفة التي اعتمدتها الامم المتحدة لخفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري والتي تم اقرارها ضمن اتفاقية الامم المتحدة الاطارية لتغير المناخ وبروتوكول (كيوتو) الملحق بها.
وقال رئيس قسم التغيرات المناخية بالهيئة المهندس شريف الخياط لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم انه من منطلق حرص الهيئة على تطبيق المشاريع الحيوية فانها ستعقد يوم الاربعاء المقبل ورشة عمل عن (الية التنمية النظيفة) تستعرض فيها جهودها لوضع الترتيبات المؤسسية للموافقة على اقرار هذا النوع من المشاريع كونها نقطة الاتصال الوطنية للاتفاقية.
واوضح الخياط ان عدد الموافقات التي اصدرتها الهيئة لاقرار المشاريع المتعلقة تبلغ ثلاث موافقات لمشاريع حيوية ورائدة في الدولة اولها مشروع (استرجاع غازات الشعلة في شركة البترول الوطنية الكويتية والشركة الكويتية لنفط الخليج).
وذكر ان العمل جار على اقرار مشروعين اخرين هما (توليد الطاقة الكهربائية من الطاقة الشمسية لشركة نفط الكويت) و(استخدام بنك المكثفات لزيادة كفاءة المحولات في المحطات الثانوية لتوزيع الكهرباء) التابع لوزارة الكهرباء والماء.
واضاف ان برنامج الورشة سيشمل اثر تلك المشاريع على التنمية المستدامة بالكويت والآلية المعتمدة لتسجيلها مبينا انه بناء على ذلك سيقوم ممثلو الجهات المشاركة بعرض نبذة عن المشاريع القائمة في شركتي نفط الكويت والخليج ووزارة الكهرباء والتي تبين اجراءات تسجيلها وكميات خفض غازات الاحتباس الحراري بعد تنفيذ المشاريع
أضف تعليقك

تعليقات  0