السركال يؤيد قرار إلغاء مباراة الكويت وينفي صحة إبعاد المدرب مهدي علي




أبدى يوسف السركال رئيس الاتحاد الإماراتي لكرة القدم تأييده الكامل للقرار الذي اتخذه مهدي علي المدير الفني للمنتخب الإماراتي بإلغاء المباراة الودية التي كانت مقررة أمام المنتخب الكويتي بمدينة جولد كوست الأسترالية ضمن استعدادات الفريقين لبطولة كأس آسيا 2015 التي تنطلق فعالياتها يوم الجمعة المقبل.

وقال السركال إن قرارات اتحاد الكرة دائما ما تكون مدروسة ولا تأتي نتيجة لردود الفعل وأن قرار مهدي علي بإلغاء اللقاء اتخذ بوجود نائب رئيس اتحاد الكرة في أستراليا.

ونفى السركال صحة الشائعات التي تتحدث عن نية اتحاد الكرة إبعاد مهدي علي مؤكدا أن خطة الاتحاد موضوعة للمستقبل ومبنية على الاستقرار والمحافظة على الجهاز الفني بقيادة علي.

وذكر أن المنتخب الإماراتي مقبل على مشاركة مهمة مع بداية العام وهي كأس آسيا أكبر بطولة على مستوى القارة و"نتمنى أن يكون تواجدنا له بصمة نتذكرها.. لا يستطيع أي مسؤول أن يعد بتحقيق لقب كأس آسيا ، لأننا إذا وعدنا بهذا فهذا الأمر لن يكون واقعيا".

وأضاف "أمنية اتحاد الكرة هي التأهل للأدوار النهائية وهذا هو الأسلوب الذي نتعامل به مع البطولة. سنأخذ الخطوة تلو الأخرى ، علما بأن مجموعتنا ليست سهلة والأمر الصعب هو تواجد ثلاثة منتخبات خليجية في مجموعة واحدة".

وكشف السركال عن وجود اتصالات بين اتحاد الكرة وعدد من المنتخبات التي "تربطنا بهم علاقة متميزة وأندية محلية أسترالية لإقامة مباراة ودية بعد إلغاء مباراة الكويت" علما بأن الاتحاد الأسيوي حدد غدا الاثنين آخر موعد لإقامة التجارب الدولية "لكن هذا لن يمنعنا من خوض تجربة غير مسجلة بشكل رسمي".

وأضاف "وصلنا إلى الهدف الأساسي وهو أن يذكر منتخبنا ضمن المنتخبات المتصدرة في القارة. نحن الخامس على مستوى 45 فريقا وهو أمر جيد وهدفنا أن نكون ضمن الثلاثة الأوائل وطموحنا التقدم أكثر".

وأشار السركال إلى وجود نية لدي اتحاد كرة القدم للدفع بمرشح إماراتي للمنافسة علي مقعد في المكتب التنفيذي للاتحاد الأسيوي خلال الانتخابات المقبلة إضافة إلى ترشح عدد من كوادر اتحاد الكرة للدخول في عضوية مختلف لجان الاتحاد الأسيوي للمحافظة علي التواجد الإماراتي في هذا الاتحاد القاري الكبير.

وأشار إلى أن مجلس الإدارة سيتخذ قرار الترشح وتسمية الأعضاء خلال اجتماعه المقبل عقب العودة من أستراليا خاصة مع قيام الاتحاد الأسيوي بفتح باب الترشيح أول فبراير المقبل ولمدة شهر ثم منح المرشحين فرصة لمدة شهرين للترويج لترشحهم
أضف تعليقك

تعليقات  0