المجلس البلدي يناقش موضوع نقل مواقع السفارات والقنصليات في الدعية



احال المجلس البلدي في جلسته اليوم الكتاب المقدم بشأن نقل السفارات والقنصليات والهيئات الدبلوماسية من مناطق السكن الخاص الى منطقة السفارات في الدعية الى اللجنة الفنية لدراسته من جميع النواحي الفنية والقانونية.
ودعا عضو المجلس البلدي فهد الصانع اثناء مداخلته في الجلسة الى ضرورة نقل جميع السفارات والقنصليات من مناطق السكن الخاص الى منطقة السفارات في الدعية خاصة بعد تجمع وتجمهر المئات من ابناء احدى الجاليات العربية امام قنصليتهم في منطقة الروضة مما تسبب بعرقلة المرور وازعاج السكان وتعكير صفو الامن في منطقة سكنية.
وقال الصانع ان المجلس البلدي شدد مرارا على خطورة وجود السفارات والقنصليات داخل مناطق السكن الخاص لما لهذه المناطق من خصوصية كونها مخصصة للسكن العائلي الخاص محذرا من مغبة وقوع حوادث او تخريب او أية أمور اخرى لا تحمد عقباها تضر بسكان تلك المناطق السكنية وسلامتهم.
وذكر ان المجلس البلدي على استعداد لتخصيص الاراضي للبعثات الدبلوماسية اذا كانت منطقة السفارات في الدعية لا تكفي لاستيعابها شريطة ان تكون وفق الضوابط واللوائح المنظمة وان تكون بعيدة عن المناطق السكنية النموذجية.
واحال المجلس كتابا مقدما من العضو فهد الصانع بشأن عقود اعمال شركات النظافة المتعاقدة مع البلدية الى الجهاز التنفيذي في البلدية وكتابا مقدما من العضو المستشار احمد الفضالة بشأن الرأي الخاص بتفكيك جهاز بلدية الكويت ونقل بعض اختصاصات البلدية وصلاحياتها الى وزارات وهيئات اخرى لتقليس الدورة المستندية وتخفيف العبئ على البلدية.
كما احال المجلس كتابا مقدما من العضو المهندس علي الموسى بشأن فريق عمل استراتيجيات المشروعات السياحية الى الجهاز التنفيذي لاعداد تقرير مفصل عن الموضوع فيما احال كتابا مقترحا مقدما من العضو عبدالله الكندري بشأن زيادة النسبة المقررة للفرد والتي على اساسها يتم احتساب ساحات المراكز التجارية والجمعيات التعاونية في مناطق السكن الخاص الى الجهاز التنفيذي للدراسة اضافة الى مقترح العضو مشاري المطوطح بشأن انشاء واجهة بحرية في منطقة كاظمة التاريخية.
أضف تعليقك

تعليقات  0