أطعمة ستفاجئك تجعل رائحة الفم كريهة للغاية..إكتشفها!!


حتّى لو تجنّبت أطعمة كالثّوم والبصل، فإنّ هناك أطعمة أخرى ستتفاجئ إن عرفت أنّها تجعل رائحة الفم كريهة للغاية.

مضغ النعناع: على الرغم من شيوع الفكرة المضادّة بأنّ النعناع يعطي الفم رائحة جيّدة، فإنّ مضغ النّعناع أو رشّه بالفم يعطي رائحة جيّدة وموقّتة، وهكذا بمجّرد زوال الرائحة الموقّتة فإنّ مادة "المنتول" تتسبّب في رائحة سيّئة للفم بعد ذلك.

الأطعمة السكّريّة: الكثرة من تناول المخبوزات والشوكولا يؤدّي فقط لأضرار في الأسنان والوزن ولكن يزيد من كميّة البكتيريا المضرّة المتواجدة في الفم، ممّا يزيد من الرّوائح الكريهة المنبعثة منه.

البروتين: جميعنا نعلم مدى نفاذ رائحة مادّة الأمونيا وسوئها. وللأسف، فإنّ المواد البروتينية، وعلى رأسها اللّحوم بعد معالجتها في الجسم، تنتج مادة الأمونيا التي تتسبّب في رائحة فم سيّئة، ولذلك يجب تنظيم أكل اللحوم لتجنب الرائحة السيّئة.

الأطعمة الحمضيّة: القهوة، وعصير الطماطم، وعصائر الموالح، والكاتشب، والبيض، والمخلّلات، والزبدة، وصلصة المعكرونة وغيرها تتسبّب في بكتيريا ضارّة في الفم ممّا يؤدّي إلى رائحة غير محبّبة والتوقّف أو الإقلال من هذه الأطعمة الحمضيّة لا يساعد فقط فمك ويجعل رائحته جيّدة، ولكن أيضًاً يساعد معدتك ويحصّنها ضد الحموضة.

الكحوليّات: بالإضافة لمساوئ الكحوليّات المعروفة، فإنّ رائحة الفم السيّئة تُضاف إليها، حيث تزيد الكحوليّات من جفاف الفم وتؤدّي إلى تقليل اللّعاب ممّا يساعد على نمو المزيد من البكتيريا التي تؤدّي إلى رائحة الفم السيئة.
أضف تعليقك

تعليقات  0