الحرس الوطني احتفل بتخريج الدفعة 42 من المستجدين



تحت شعار "قائد للعمل الإنساني" احتفلت قيادة التعليم العسكري في الحرس الوطني بتخريج الدفعة رقم 42 للمستجدين الأغرار برعاية وحضور سعادة وكيل الحرس الوطني بالتكليف اللواء الركن مهندس هاشم عبدالرزاق الرفاعي في معسكر الصمود.

وأكد اللواء الركن مهندس هاشم عبدالرزاق الرفاعي أن الحرس الوطني ارتأى ان يواكب حفل المستجدين الأغرار احتفاء العالم بسيدي حضرة صاحب السمو امير البلاد قائدا للعمل الإنساني ، انسجاما مع احتفالات دولة الكويت بهذه المناسبة الوطنية العظيمة التي تجسد العطاء الإنساني اللامحدود لسموه والذي شهد له القاصي والداني.

وشدد على السعي الى تطوير منظومة التدريب في الحرس الوطني والنهوض بمستوى المنتسبين لبناء جيل من المقاتلين الاكفاء يحظى بثقة قيادة البلاد في الحفاظ على امن الكويت واستقرارها، مطالبا الخريجين بضرورة بذل المزيد من الجهد والمثابرة ومعرفة كل ما هو جديد بما يفيد تخصصهم لينعكس ايجابا على عملهم.

من جانبه ألقى ركن تخطيط تدريب قيادة التعليم العسكري العقيد دكتور مبارك فالح جزوي كلمة أكد فيها ان الحرس الوطني يسعى بكل ما أوتي من إمكانيات الى التميز في كافة المجالات وخاصة في مجال تدريب وتأهيل العنصر البشري من الضباط وضباط الصف والافراد على كافة المستويات للوصول الى درجة عالية من الكفاءة والتكامل والاستجابة للمتطلبات المختلفة.

وأضاف : من اجل تحقيق هذا الهدف قامت قيادة التعليم العسكري بالاستعداد التام لهذا الموسم التدريبي ، حيث كانت لتوجيهات القيادة العليا للحرس الوطني ممثلة في سمو الشيخ سالم العلي الصباح رئيس الحرس الوطني ومعالي الشيخ مشعل الاحمد الجابر الصباح نائب رئيس الحرس الوطني ، وسعادة وكيل الحرس الوطني، ودعمهم المتواصل على كافة الصعد الأثر الطيب لما وصلت إليه قيادة التعليم العسكري من تقدم وازدهار وتحقيق أعلى مستوى من الاحترافية والجاهزية القتالية.

وقدم الخريجون عروضا عسكرية ، عكست ما تلقوه من تدريب جيد وما اكتسبوه من مهارات عالية في فنون القتال واستخدام السلاح فضلا عن تمتعهم باللياقة البدنية اللازمة للعمل العسكري الشاق .

وفي فقرة القسم تعهد الأغرار ببذل الغالي والنفيس للذود عن الوطن وحماية مقدراته ، والسمع والطاعة والولاء لقيادته الشرعية الحكيمة.

وفي ختام الحفل قام سعادة وكيل الحرس الوطني بالتكليف بتوزيع الكؤوس والشهادات على الخريجين . ثم وجه كلمة الى القادة والضباط حثهم فيها على العمل والبذل والعطاء ، مؤكدا أن أبوابه مفتوحة للجميع في سبيل رفع مستوى الأداء في الحرس الوطني.

شهد الحفل قائد الإسناد العميد الركن فالح شجاع فالح ، ومدير ديوان معالي نائب رئيس الحرس الوطني العميد جمال محمد الذياب ، ومن حرس مجلس الامة العميد خالد الوقيت ، ومن الحرس الوطني عدد من القادة والضباط.
أضف تعليقك

تعليقات  0