منتخب الكويت يفتتح نهائيات كاس اسيا مع المنتخب الاسترالي




يستهل منتخب الكويت لكرة القدم مباراته الاولى في نهائيات كاس اسيا ال16 التي تجمعه مع مستضيف البطولة المنتخب الاسترالي في مباراة الافتتاح على ملعب ريكتانغولار في مدينة ملبورن الاسترالية مساء اليوم بالتوقيت المحلي.

ويدخل منتخب الكويت المباراه بتفاؤل كما أكد الجهاز الاداري والفني ذلك واعربوا عنه في تصريحات ايجابية اثر استعدادات كبيرة للمباراة.

ويواجه المنتخب الاسترالي ضغوطا اعلامية وشعبية كبيرة باعتباره المضيف للنهائيات ويطمح بتحقيق اللقب الاسيوي للمرة الاولى منذ انضمامه الى اسيا في عام 2007.
وبالنسبة للمنتخب الكويتي الذي غير الجهاز الفني واستبدله بالتونسي نبيل معلول قد يكون امرا ايجابيا بعد الخروج المبكر من الادوار الاولى في كاس الخليج الاخيرة في الرياض في نوفمبر الماضي من اجل اعاده الثقة باللاعبين والتوازن للمنتخب.

لكن ذلك قد يكون سلبيا للمدرب الجديد الذي لم يمتلك الوقت الكافي حيث بدأ العمل قبل ثلاثة اسابيع وتحديدا في 18 ديسمبر الماضي للتحضير لبطولة القارة الصفراء ولتدريب اللاعبين وتأقلمهم مع اسلوبه وطريقته في اللعب.

كما انه لم يتح له الوقت الكافي لمعرفة اللاعبين ومستواهم المهاري والفني وخاصة انه شهد مباراة واحدة للفريق امام العراق انتهت بالتعادل.

وتتسم طريقة لعب المنتخب الكويتي باللعب على الاطراف والاعتماد على لاعبي الارتكاز منطقة تمثل نقطة الثقل التي يمتاز بها كما يمتلك مجموعة من لاعبي مركز الوسط الذين يستطيعون التكيف مع طريقة اللعب المناسبة وفق متغيرات وطريقه لعب الخصم.

ويمتلك المنتخب الكويت الذي يلعب في المجموعه الاولى الى جانب استراليا وكوريا الجنوبية وسلطنة عمان رصيدا جيدا في المباريات أمام أستراليا حيث حقق اربعة انتصارات مقابل تعادل واحد وخسارة واحدة.

وسيلتقي الكويت بعد مباراته مع استراليا في مباريات الادوار التمهيدية مع منتتخب كوريا الجنوبية في 13 يناير الجاري في كانبيرا قبل خوض المباراة الاخير مع سلطنه عمان في 17 يناير في نيوكاسل.

وتاريخ المشاركة الكويتية في بطولة اسيا التي انطلقت في عام 1956 وتقام كل اربع سنوات وتحظى باهتمام القارة الاسيوية كان ايجابيا وذهبيا حيث حمل اللقب في عام 1980 وتاهل للمباراة النهائية في عام 1976 لكنه خسر امام ايران.

وتستمر نهائيات كأس آسيا على مدار 23 يوما وتشهد 32 مباراة بين أفضل 16 منتخبا في قارة آسيا وتقام المباريات في خمس مدن هي ملبورن وسيدني وبريسبان وكانبيرا ونيوكاسل ومن المتوقع أن يتابعها نحو 800 مليون متفرج عبر التلفزيون من 120 دولة
أضف تعليقك

تعليقات  0