وزير المالية: العجز المالي قادم لا محالة في 2017 كما توقع صندوق النقد الدولي


قال وزير المالية سوف اتلو بعض المعلومات بصفتي وزير التجارة بالانابة وأطلب السماح لفريق وزارة التجارة والنفط بالدخول، كان ذلك حول ارتفاع

اسعار الديزل. وأضاف الوزير أنس الصالح قائلا: " العجز المالي قادم لا محالة في 2017 كما توقع صندوق النقد الدولي. ان تنامي الانفاق العام

علي الدعومات التي تقدمها الدولة لمختلف السلع في معدلات متزايده, فوصل من 864 مليون دينار في 2004/2005 الى معدل سنوي 25.5 %

وشكل الانفاق العام علي الدعم 28.5% من ايرادات النفط البالغة 16.8 مليار في 2013/2014 و22% من اجمالي المصروفات رغم معدل نمو

اسكان لم يتجاوز 3.5% . والدراسات اجمعت علي ان المصروفات الجارية تزيد عن معدلات النمو والايرادات وهذا يعني العجز المالي قادم لا محالة

حيث توقع العجز صندوق النقد في 2017 والمؤشرات تؤكد ان العجز سوف يكون قبل ذلك التاريخ ولاحظت لجنة حماية الاموال العامة زيادة في

حجم الدعوم علي الديزل وذلك عندما كان النائب جمال العمر رئيسا للجنة حيث زاد من133 مليون الي 264 مليون دينار ولذلك انتهت اللجنة الي الغاء الدعم عن الديزل .
أضف تعليقك

تعليقات  0