الحشاش: وزير الداخلية يقود عملية تحديث شاملة لجميع قطاعات المؤسسة الأمنية



قال مسؤول امني بوزارة الداخلية أن نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد خالد الحمد الصباح يقود عملية تحديث شاملة لجميع قطاعات المؤسسة الأمنية ترتكز على رفع كفاءة وخبرات منتسبيها من قيادات وضباط وضباط صف وأفراد.

واكد مدير ادارة العلاقات العامة والتوجيه المعنوي ومدير ادارة الاعلام الأمني بالانابة العميد عادل الحشاش في تصريح صحفي اليوم ان الشيخ محمد الخالد يؤمن بأن عملية تحديث قطاعات الوزارة تقوم بالاساس على بناء رجل الأمن ودعم قدراته باعتبار ان العنصر البشري هو الركيزة الحقيقية لأي عملية تحديث في أي مجال.

وذكر ان الشيخ محمد الخالد قام بجولة تفقدية مفاجئة امس على المفارز الأمنية والمواقع الميدانية الخاصة بكرنفال (هلا فبراير) بشارع الخليج العربي مشيرا الى ان الجولة كان لها أكبر الأثر على نفوس اخوانه وابنائه رجال الأمن في بذل المزيد من الجهد ومضاعفة إحساسهم بالمسؤولية الملقاة على عاتقهم.
واضاف ان وكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان فهد الفهد نقل عقب الجولة تحيات الشيخ محمد الخالد وتقديره لقيادات وضباط وضباط الصف وأفراد المؤسسة الأمنية على أدائهم المتميز في القيام بعملهم الميداني في ظل القيادة السياسية الحكيمة.

واوضح ان التوجيهات والملاحظات التي أدلى بها وزير الداخلية اثناء بحثه مع القيادات الميدانية تفاصيل الخطة الأمنية المرورية وكيفية تنفيذها على أفضل صورة خلال الجولة التفقدية جاءت داعمة للخطة الأمنية وما شملته من استعدادات أمنية وإجراءات مرورية مما ساهم في إنجازها وإنجاحها.
واعتبر العميد الحشاش ان اللفتة الكريمة من القيادة العليا لوزارة الداخلية بتفقد المواقع الميدانية للكرنفال تعد مناسبة لتجديد الولاء والعهد على أن يبذل رجال الأمن كل جهد ممكن وأن يعطوا بلا حدود من أجل دعم قواعد الأمن والأمان في الوطن الغالي.

وذكر ان قطاعات وزارة الداخلية شهدت تنسيقا على أعلى مستوى لتنفيذ الخطة المرورية الأمنية الشاملة اثناء الكرنفال مما أدى الى احكام السيطرة الأمنية والمرورية وتسهيل حركة دخول وخروج المركبات ومنع الازدحامات الامر الذي ضمن الانسيابية على الطرق المؤدية الي موقع الاحتفال ووفر السلامة المرورية.
أضف تعليقك

تعليقات  0