“فقدان هرمون الشبع” مرض جديد يصيب الإنسان بسمنة مفرطة



قال أطباء بمستشفى أولم الجامعي بألمانيا: إنهم اكتشفوا مرضًا جديدًا يصيب الإنسان وينتج عن تحور جيني، يجعله زائد الوزن بشكل مرضي.

وقالت الجامعة، في بيان لها اليوم الخميس، إن الأطباء اكتشفوا المرض أثناء علاج طفل تزايد وزنه بشكل مستمر، حتى بلغ أكثر من 40 كجم، في سن ثلاثة أعوام.

وحسب العلماء تحت إشراف الأستاذ مارتن فابيتش، في دراستهم التي نشرت نتائجها اليوم الخميس، في مجلة “نيو إنجلاند جورنال أوف ميديسين” البريطانية المعنية بالأبحاث الطبية، فإن المرض الذي أصاب الطفل جعله لا يشبع أبدًا.

وفسر العلماء ذلك بعدم نشاط هرمون الشبع، لدى هذا الطفل.

وأوضح الأطباء أن وزن الطفل تراجع بعد أن أعطى الشكل الصناعي لهرمون ليبتين، الذي جعله يشعر بالشبع.


أضف تعليقك

تعليقات  0