بيان صالح الملا: سأظل كما عهدتموني .. فاضحا للفساد وحارسا للثروات والحريات




أصدر النائب السابق صالح الملا بيانا جاء كالتالي:

الحمد لله كثيرا الذي لا يحمد على مكروه سواه… و الشكر كل الشكر لأهلي أهل الكويت على ما أبدوه من مشاعر الحب و الود… و الشكر أيضا موصول لكل القوى و الشخصيات السياسية و منظمات حقوق الإنسان الدوليه و كل من ساندني ووقف معي موقفا لن انساه ما حييت لقد أقسمت قسماً عظيماً لا يزول بزوال منصب "أُقسم بالله العظيم أن أكون مخلصا للوطن وللأمير، وأن احترم الدستور وقوانين الدولة، وأذود عن حريات الشعب ومصالحه وأمواله، وأؤدي أعمالي بالأمانة والصدق” - الماده 91 دستور دولة الكويت كنت ومازلت و سأستمر باراً بقسمي… مدافعاً عن الدستور والحريات و الأموال العامه.. و لن تثنيني الممارسات البوليسيه ممن ازعجهم إستمراري بفضح ممارساتهم سأظل كما عهدتموني… عاشقاً لوطني… حارساً لمستقبل أبنائي و أبناء الكويت و ثرواتهم و حرياتهم.

في الختام لا يسعني إلا أن أتقدم بجزيل الشكر و عظيم الإمتنان لمحاميني و لمن تطوع للدفاع عني إيماناً بحرية الرأي و التعبير:

أ. عبدالله الرومي
أ. دوخي الحصبان
رئيس جمعية المحامين أ. وسمي الوسمي
د. بدر الملا
أ. عبدالله الأحمد
أ. حسين العبدالله
أ.ثامر الجدعي
أ. محمد شعبان
أ. حمود الهاجري
أ. عبير الحداد
أ. حمد صالح الرومي
أ. خالد السويفان
أ. فهد المطيري
ولكل من أبدى إستعداده للتطوع انتصاراً للدستور و الحريات و الأموال العامه … شكراً كبيرة.
رسالة أخيرة … لكل من آلمه ما يحدث في بلدي ..".مازال في الوقت مُتسع … و مازال الحلم ممكن"
صالح محمد الملا
أضف تعليقك

تعليقات  0