علي شامخاني : جاهزون لحوار صريح مع السعودية ويجب التصدي للتطرف الذي تجلى في "داعش"


قال علي شمخاني، أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، وممثل قائد الثورة، إن بلاده "جاهزة لمواصلة الحوار الصريح والشفاف والشامل، لبحث مجمل القضايا التي هي موضع اهتمام مشترك لدى إيران والسعودية" بحسب ما نقلت عنه الثلاثاء وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية.

وبين شمخاني السياسات المبدئية لإيران في التعامل مع السعودية، في لقائه مع السفير الإيراني لدى المملكة حسين صادقي، مشيرا إلى الأضرار المالية والإنسانية الهائلة الناتجة عن الصراعات الطائفية في العالم الإسلامي، مشددا على ضرورة أن تضطلع البلدان الإسلامية بدور في الحد من إراقة دماء المسلمين ومواجهة التطرف والإرهاب، الذي تجلى اليوم على شكل داعش، بصورة جذرية وصادقة وجادة."

وأكد السفير الإيراني في السعودية من جهته على "ضرورة الاهتمام بمجالات وضرورات التعاون بين البلدين والنتائج الإيجابية لتوسيع التعاون المشترك." واعتبر أن تذليل العقبات وسوء القهم القائم وتعزيز الإرادة السياسية في مجال التعاون بين البلدان الإسلامية صاحبة الأثر في العالم الإسلامي يشكلة خطوة مؤثرة لإعادة الأمن والاستقرار والرخاء إلى البلدان الإسلامية.
أضف تعليقك

تعليقات  0