شركة نيسان في الأردن على تويتر: أنت ابن حرام!

مع احتدام مباراة كرة القدم بين فريق الأردني ونظيره الياباني في منافسات الجولة الأخيرة من دور المجموعات لكأس آسيا 2015، دخلت شركة نيسان من خلال حساب فرعها المتواجد في الأردن على قائمة أكثر المواضيع تداولاً على تويتر بعد أن نشرت تغريدة أثارت الكثير من الجدل حولها.

فقبل بداية المباراة بين المنتخبين في أستراليا، نشرت نيسان الأردنية تغريدة جاء فيها "في واحد حابب احكيلو "إنت ابن حرام، و ابن الحرام م اتدزو بيوقع لحالو" وهو عارف حالو! :)".

وربط العديد من مستخدمي تويتر هذه التغريدة في بداية الأمر بمباراة كرة القدم، حيث بدأ البعض يحاول توضيح أن المسألة تتعلق بنتيجة المباراة وبالفائز في نهايتها.

فيما ربطت مجموعة أخرى من المغردين الأمر بقصص الحب والغرام، إذ رأت دعاء أبو لبّادة أن شركة "نيسان تريد أن تفضفض لنا (مشاكلها)"، فيما اعتبرت ديما علم فراج أنه "يجب السيطرة على المشاعر لأن الأمور بدأت تخرج عن السيطرة".


وحاولت ولاء الخالدي توضيح الأمر بأن الشخص الذي يدير الحساب فتاة، وكتب خالد الرشيد: "هذا عيب، لا يجب أن يكون الحب بهذا الشكل، على ما يبدو نيسان واقعة في غرام فيراري.. حبيبتي فضفضيلنا اللي في قلبك".


في الشق التقني
وبرزت تعليقات أخرى من قبل متابعي الحساب، حيث لفت معتز بسبوس إلى ضرورة فصل الحسابات الشخصية عن الحسابات التابعة للشركات على مواقع التواصل الإجتماعي، فيما اعتبر عطا القاضي أن الأمر يعود إلى التوظيف السيء لمناصب مشغلي الحسابات على مواقع التواصل الإجتماعي.



حساب مخترق
بعد مرور ما يقارب الثلاث ساعات على تلك التغريدة، وانتشارها بشكل كبير بين المجتمع الأردني على تويتر، نشرت شركة نيسان على صفحتها الرسمية في موقع فيس بوك، ومن ثم لاحقاً على تويتر، توضيحاً جاء فيه أن "أسرة نيسان الأردن تعتذر عن هذا الخطأ الفني، حيث أنه تم اختراق الحساب الخاص بنا وقمنا بالتعامل مع المشكلة خلال وقت قياسي" وذلك باللغتين العربية والإنجليزية.

ولاقى الأمر استحساناً من قبل عدد من مستخدمي تويتر، حيث لفت سعيد يونس إلى أن "الجميع معرض للخطأ إلا أن الأهم هو الاعتراف بالخطأ وتحمل المسؤولية"، فيما لفت سلطان الكوين إلى أن "شركة قوية مثل نيسان يجدر بها أن تمتلك أدوات حماية (ضد القرصنة).



                     


                                   





أضف تعليقك

تعليقات  0