الجلوس لفترات طويلة يسبب الوفاة المبكرة



أكدت دراسة حديثة أن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام لا تمنع فرص التعرض للمرض أو الوفاة المبكرة التي تأتي من الجلوس كثيرا كل يوم.

وقد ذكرت 47 دراسة سابقة، حسب ما نشر موقع Health Day News أن باحثين كنديين قد وجدوا أن الجلوس لفترات طويلة يومياً ارتبط بنسبة كبيرة بالإصابة بأمراض القلب والسكرى والسرطان والموت.

وقال الباحثون إنه حتى لو مارس المشاركون الرياضة في الدراسة بانتظام، فإن الأدلة المتراكمة لاتزال تظهر نتائج صحية أسوأ بالنسبة لأولئك الذين جلسوا لفترات طويلة، ومع ذلك أولئك الذين لم يمارسوا الرياضة سوى القليل لا يواجهون مخاطر صحية أعلى من الذين جلسوا لفترات طويلة.

وقال مؤلف الدراسة، أفيروب بيسواس، وهو حاصل على الدكتوراة، في تورونتو، "عندما نقف، فإن عضلات معينة في الجسم تعمل جاهدة لإبقائنا في وضع مستقيم، وبمجرد حصولنا على الجلوس لفترة طويلة يحدث خلل في نظام الأيض لدينا كما يرتبط الخمول مع الكثير من الآثار السلبية.

وحوالي 3.2 مليون شخص يموتون كل عام لأنهم ليسوا نشطاء بما فيه الكفاية، وفقا لمنظمة الصحة العالمية، مما يجعل الخمول البدنى عامل خطر رابع للوفيات فى جميع أنحاء العالم.
أضف تعليقك

تعليقات  0