قلة ساعات النوم تتسبب في الاضطرابات الهرمونية


يسهم الحرمان من النوم في مجموعة من المضاعفات الصحية مع التقدم في العمر، كما يؤثر الحرمان من النوم على زيادة والأرق نتيجة التوتر والإجهاد، كذلك قد يتسبب في بعض المشاكل والظروف الصحية والأمراض الأخرى.

يؤكد الدكتور خالد يوسف استشارى التغذية العلاجية، أن نقص النوم يسبب بعض الاضطرابات الهرمونية، حيث إن نقص عدد ساعات النوم يؤثر على عملية فقدان الوزن بشكل مباشر، مما يؤثر على توازن الهرمونات واضطرابها.

وأضاف الدكتور خالد يوسف: أن قلة النوم تحدث اضطرابا في هرمون الأنسولين، حيث إنه يعمل على توصيل الجلوكوز إلى خلايا العضلات لحرقها أو إلى الكبد لتخزينه على شكل دهون، وتحدث مقاومة الأنسولين نتيجة اضطرابات النوم، هذا يعني تخزين الجلوكوز على هيئة دهون بدلًا من حرقه مما يسبب السمنة.

وأشار”يوسف” إلى أنه يسبب في التقليل من مستويات هرمون اللبتين (هرمون الشبع) وزيادة مستويات هرمون الجريلين ( هرمون الجوع ) وهذا يفسر رغبة الأشخاص التي تعاني من اضطرابات النوم في تناول الطعام بشراهة وبكميات كبيرة مما يسبب السمنة.

وأوضح “يوسف” أن قلة عدد ساعات النوم تؤدى إلى زيادة هرمون التوتر، حيث إن هرمون التوتر هو هرمون الكورتيزول والذي ينتجه الجسم في حالة قلة النوم، ولهذا يزيد التوتر والإجهاد لقلة النوم، كما أن زيادة هذا الهرمون يسبب تراكم الدهون حول الخصر وعلى البطن.


أضف تعليقك

تعليقات  0