أوقف سيارة لتوصيلة مجانية فاكتشف أن السائق رئيس أوروجواي ومعه زوجته



أوقف رجل في أوراجواي سيارة لتمنحه توصيلة مجانية؛ لكن السائق أخبره أنه يمكن أن ينقله حتى منطقة القصر الجمهوري في العاصمة مونتيفيديو، ووافق الراكب ليكتشف في النهاية أن مَن يقود السيارة رئيس الجمهورية خوسيه موخيكا، ومعه زوجته لوسيا توبولا نسكي.

وحسب شبكة "إيه بي إس نيوز" الإخبارية، روى الرجل الأوروجواياني جيرالد إكوستا، تفاصيل قيام الرئيس بتوصيله بسيارته من منطقة موجيكا حتى قرب القصر الجمهوري، يوم 5 يناير الماضي.

ونقلت صحيفة "الأوبزفادور" المحلية عن "إكوستا" قوله: "في البداية لم أعرف من الزوجان اللذان معي في السيارة؛ لكن وجه المرأة بدا مألوفاً لي، ومع مرور الوقت أدركت أنني بصحبة الرئيس موخيكا وزوجته توبولا نسكي".

وأضاف "إكوستا": "لم أصدق أن الرئيس بنفسه هو من يقوم بتوصيلي".

وتحفل مواقع التواصل الاجتماعي بقصص وصور عن أفقر الرؤساء وأكثرهم تواضعاً في العالم؛ فمن منزله الريفي المتواضع إلى سيارته الرخيصة، ومن حِلاقة شعره أمام المنزل إلى حضور مؤتمر وهو يرتدي "شبشب".
أضف تعليقك

تعليقات  0