تقرير..معظم جلسات البورصة تغلق على ارتفاع ونشاط على الاسهم المتداولة



 (كونا) -- قال تقرير اقتصادي متخصص إن غالبية جلسات سوق الكويت للأوراق المالية (البورصة) أغلقت على ارتفاع الاسبوع الماضي وشمل نشاطها جميع الأسهم المتداولة خصوصا الأسهم منخفضة التكلفة التي تقل قيمتها عن 50 فلسا وسط الشراء الانتقائي نحو أسهم تشغلية معينة.

وأضاف تقرير شركة (الاولى للوساطة المالية) أن السوق أغلق تداولاته الخميس الماضي على ارتفاع في مؤشراته الثلاثة بواقع 11ر0 نقطة للسعري ليبلغ مستوى 8ر6662 نقطة و 43ر0 نقطة للوزني و6ر1 نقطة ل(كويت 15).

وأوضح ان المؤشرات الثلاثة تراجعت في الجلسة الثانية مع ترقب المتعاملين الافصاحات الفصلية عام 2014 خاصة البنوك فيما ساهمت عمليات جني الارباح فضلا عن تصحيح مستويات سعرية للعديد من الاسهم باقفال المؤشرات الرئيسية في الجلسة الثانية على تراجع.

وذكر أن الضغوطات البيعية وعمليات جني الارباح طالت أسهما تشغيلية شهدت ارتفاعات منذ بداية العام الحالي ومجريات الحركة نحو الشراء الانتقائي دفعت المؤشرات في تعاملات الأسبوع الماضي الى التذبذب صعودا وهبوطا.

وبين التقرير أن قرب انطلاقة البيانات المالية الفصلية عن العام الماضي ساهم في استمرر نشاط البورصة في غالبية الجلسات وتركز النشاط على أسهم تشغيلية

 بدعم من محافظ مالية وصناديق استثمارية كبرى تحركت تجاه الأسهم التي يتوقع بلوغها مستويات سعرية جيدة ما قبل اعلانات الشركات المدرجة عن افصاحات عام 2014.

ولفت الى أن الأسهم التي تحمل فرصة جيدة للشراء قد لاتتكرر بعد توالي البيانات المالية كانت محل اهتمام المستثمرين ما جعل معظم التعاملات على الأسهم التشغلية انتقائية وموجهة الى اسهم التوزيعات.

وقال تقرير (الاولى للوساطة المالية) إن اعلانات سوق الكويت للأرواق المالية عن بيع الأسهم في مزادات عن طريق وزارة العدل القى بتاثيراته السلبية على بعض الأسهم ذات العلاقة.

وبين أن عمليات الشراء التي تقوم بها المحافظ والصناديق الاستثمارية لم تتوقف في غالبية تعاملات الأسبوع الماضي فيما جاء التركيز من المستثمرين الرئيسين على اسهم العوائد خصوصا مع انطلاقة قطار الاعلانات السنوية عن العام الماضي.

واشار التقرير الى أن هذه الحالة زادت من كثافة الشراء على الاسهم التشغلية الامر الذي حقق مزيدا من المكاسب للقيمة السوقية.
أضف تعليقك

تعليقات  0