الداخليَّة السعوديَّة.. تنفيذ حكم القتل تعزيراً على مغتصب القاصرات بجدَّة


نفذت وزارة الداخليَّة السعوديَّة اليوم حكم القتل تعزيراً على مغتصب القاصرات بجدَّة، وبحسب مصادر صحيفة «سبق» فقد تم تنفيذ الحكم على الجاني وسط حشد من المواطنين والمقيمين وبعد تلقينه ونطقه بالشهادتين.

يذكر أنَّ الجاني قبض عليه عام 1432 ووجهت إليه العديد من التهم من ضمنها اغتصاب فتيات قاصرات بعد استدراجهنَّ كرهاً لمنزله والاعتداء عليهنَّ وارتكاب الفاحشة بهنَّ تحت وطأة التهديد والضرب والترويع.

وقد أثارت هذه القضيَّة الرأي العام لسنوات عديدة من أول شكوى قدمت في اختطاف قاصر وحتى القبض على الجاني عن طريق آخر ضحيَّة له قام باختطافها من أحد قصور الأفراح بالحي الذي يقطن فيه، وكانت الفتاة تبلغ حينها 9 سنوات، وبعد إبلاغ الجهات الأمنيَّة قبض عليه خلال فترة وجيزة بمنزله بحي الأجاويد جنوب جدَّة، وعُرض بعد ذلك على عدد من الفتيات القاصرات اللاتي تم خطفهنَّ والاعتداء عليهنَّ بالأسلوب نفسه وتعرفن عليه، كما تطابقت تحاليل الحمض النووي DNA 100 % التي أثبتت ادانته وارتكابه للجرائم، ومن هنا اتخذت الجهات الأمنيَّة المختصة الإجراءات النظاميَّة اللازمة وأصدر الحكم عليه بالقتل تعزيراً الذي نفذ صباح اليوم.

أضف تعليقك

تعليقات  0