نائب وزير الخارجية الإيراني إن النظام الاسرائيلي تجاوز خطوطنا الحمراء



نقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية الثلاثاء، عن مسؤول رفيع قوله إن إيران أبلغت الولايات المتحدة أن الضربة الجوية (الإسرائيلية) التي قتلت جنرالا إيرانيا في سوريا الأسبوع الماضي تجاوزت "الخطوط الحمراء" وإن إيران سترد.

وقال نائب وزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان: "أبلغنا الأمريكيين أن زعماء النظام الاسرائيلي يجب عليهم انتظار عواقب فعلتهم".

واستشهد الجنرال محمد علي الله دادي الضابط في الحرس الثوري الإيراني مع قيادي في جماعة حزب الله وابن الزعيم العسكري الراحل للجماعة عماد مغنية في هجوم في 18 يناير/ كانون الثاني على قافلة تابعة لحزب الله بالقرب من مرتفعات الجولان السورية التي تحتلها (إسرائيل).

وقال مصدر أمني (إسرائيلي) كبير إن القوات الإسرائيلية ظنت أنها تهاجم مجرد مقاتلين منخفضي الرتبة، ولم تعلق (إسرائيل) رسميا على الهجوم.

وأضاف عبد اللهيان: "في تلك الرسالة للأمريكيين قلنا إن النظام الاسرائيلي تجاوز خطوطنا الحمراء".

وتابع أن إيران أوصلت الرسالة إلى المسؤولين الأمريكيين عبر القنوات الدبلوماسية.

ولا توجد علاقات دبلوماسية مباشرة بين إيران والولايات المتحدة منذ الثورة الإيرانية عام 1979، ولكن الولايات المتحدة شاركت في محادثات دولية مع طهران بشأن برنامجها النووي ويوجد مكتب لرعاية المصالح الأمريكية في بعثة سويسرا في طهران.

ويتفق تحذير عبد اللهيان مع تحذيرات من قادة جيش الباسيج الإيراني في احتفال اليوم لتأبين علي الله دادي.

ونقلت وكالة أنباء "فارس" الايرانية عن قائد قوة الباسيج البريغادير جنرال محمد رضا نقدي قوله إن اسرائيل ينبغي أن يبقوا على جهوزية حتى يوم زوالهم، ولن ينعموا بالهدوء والاستقرار.

ووجهت (إسرائيل) ضربات بعمق سوريا عدة مرات منذ بداية الصراع السوري ودمرت في معظم الأحيان أسلحة وصواريخ يقول مسؤولون (إسرائيليون) إنها كانت بطريقها لجماعة حزب الله التي تدعمها إيران.

ويقاتل حزب الله إلى جانب قوات الرئيس بشار الأسد في الصراع المستمر منذ أربعة أعوام في سوريا.
أضف تعليقك

تعليقات  0