عاملة تنظيفات تفجر المرحاض لتقتل «صرصوراً»


تخشى معظم النساء من الحشرات وخاصة الصراصير، مما دفع امرأة تايوانية إلى تفجير الحمام برمته أنثاء محاولتها القضاء على صرصور خلال تنظيفها لأحد المكاتب.

وسارعت عاملة في شركة تنظيف تايوانية لتلبية نداء أحد المكاتب لتنظيفه، وبينما كانت منهمكة في التنظيف، شاهدت صرصوراً على أرضية المكتب، وما كان منها إلا أن سحقته بحذائها، ومن ثم لفت الصرصور في منديل ورقي، وأشعلت به النار لكي تتأكد من موته تماماً على حد قولها.
وبحسب ما ادعت العاملة، بأنها ألقت المنديل المشتعل وبداخله الصرصور الميت في المرحاض الذي كانت نظفته للتو بالعديد من المواد الكيماوية بحسب موقع ميترو البريطاني.

وكانت نتيجة ما فعلت كارثية، إذ أنها صنعت عبوة ناسفة شديدة الانفجار دون أن تدري، عندما رمت المنديل المشتعل في المرحاض الذي لا يزال يحمل آثار المواد الكيماوية، مما أدى إلى انفجار كبير دمر المرحاض وسبب الذعر والهلع لموظفي المكتب المجاور.
وبعد أن اكتشف الموظفون سبب الانفجار، تحولت الحادثة إلى موقف للسخرية والتندر فيما بينهم، وعلّق أحدهم بأن الصرصور نفذ عملية انتحارية في المرحاض انتقاماً من العاملة، فيما حذّر آخر ساخراً من تعميم هذه الطريقة على ربات المنازل للتخلص من الصراصير.
أضف تعليقك

تعليقات  0