ما الذي قد تفعله آبل بـ 178 مليار دولار نقداً لديها


أصبحت شركة أبل تمتلك 178 مليار دولار نقدا. وبالرغم من أن جزءا كبيرا منها في الخارج أو "أوراق مالية"، الا أنها يمكن أن تتحول إلى نقد بسرعة. فما الذي تخطط له أبل؟

قد تواصل الإنفاق على البحث والتطوير، إعادة شراء الأسهم، توزيعات الأرباح أو ربما بعض عمليات الاستحواذ الصغيرة.

لكن ماذا لو أرادت أبل أن تفعل شيئا جريئا حقا بهذه الأموال؟ اليكم لائحة بشركات يمكنها شراءها، والاحتفاظ "ببعض" الأموال رغم ذلك.

ديزني: قيمتها السوقية تبلغ 160 مليار دولار
أمازون ونتفليكس: قيمتهما السوقية 142.7 و 27.1 مليار دولار على التوالي
آي بي ام: قيمتها الحالية حوالي 152 مليار دولار

تلك ليست سوى طرق قليلة، يمكن للرئيس التنفيذي للشركة تيم كوك التخلص عبرها من هذه النقود.

لكن للأسف، لن تستطيع أبل تعزيز وجودها في الشبكات الاجتماعية من خلال شراء فيسبوك؛ حيث أن قيمتها السوقية تبلغ 213 مليار دولار، حتى الان.

ولكن يمكنها شراء تويتر، لينكد إن، سناب شات وبينتيريست مقابل 66 مليار دولار لهذه الشركات مجتمعة.

هوارد سيلفربلات من ستاندرد آند بورز قال ممازحا، إن أبل يمكن أن تعطي الأمريكيين البالغ عددهم 320 مليونا، 556$ لكل واحد منهم.

يذكر أن أبل أعلنت هذا الاسبوع عن أكبر أرباح فصلية في تاريخ الشركات بعد بيعها لعدد قياسي من هواتف أيفون، وتحقيقها لـ 18 مليار دولار، وهو رقم أكبر من الأرباح القياسية التي حققتها جازبروم خلال الربع الأول من عام 2011 والبالغة 16.2 مليار دولار.
أضف تعليقك

تعليقات  0