رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية ايران مستعدة لعقد معاهدة اقليمية للسلامة النووية



اعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي هنا اليوم استعداد بلاده لعقد معاهدة اقليمية للسلامة النووية مع الدول المجاورة.

وقال صالحي في تصريح نقلته وسائل اعلام ايرانية رسمية "ان ايران ترغب في عقد اتفاقية للسلامة النووية مع دول المنطقة تشمل التبادل المعلوماتي حول المتغيرات البيئية بما يضمن تلافي وقوع أي حادث من شأنه الإضرار بالبيئة .

واضاف "ان مثل هذا الاتفاق ضروري" مشيرا الى توقيع مذكرة تفاهم بين منظمة الطاقة الذرية ومنظمة حماية البيئة في ايران.

واوضح "ان مذكرة التفاهم هذه ستشرف على التعاون الثنائي بين الجانبين في شؤون البيئة المتعلقة بالمصادر الاشعاعية والمنشآت النووية وكذلك جميع الانشطة النووية في الداخل والدول المحيطة".
يذكر أن ايران عقدت مع مجموعة (5+1) ثماني جولات من المفاوضات في فيينا وواحدة في كل من نيويورك ومسقط وجنيف لكنها فشلت جميعا في التوصل إلى حل شامل قبل يوم 24 نوفمبر الماضي مما دفع جميع الأطراف إلى تمديد اتفاق جنيف (خطة العمل المشتركة) سبعة أشهر أخرى.

وشهدت جنيف في 18 يناير الماضي انطلاق الجولة ال12 من المفاوضات بين إيران والمجموعة الدولية التي تضم بريطانيا والصين وفرنسا وروسيا والولايات المتحدة وألمانيا ومن المقرر أن يتم استئناف المفاوضات من جديد في الأول من شهر يوليو المقبل.



أضف تعليقك

تعليقات  0