العتيبي .. العالم الاسلامي فقد زعيما استثنائيا برحيل الملك عبدالله


قال الممثل الدائم لدولة الكويت لدى الامم المتحدة السفير منصور العتيبي هنا اليوم ان المجتمع الدولي والعالم الاسلامي فقد زعيما "استثنائيا لا مثيل له" برحيل خادم الحرمين الشريفين الراحل الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود.

وأشاد السفير العتيبي في كلمة ألقاها بالنيابة عن منظمة التعاون الاسلامي خلال جلسة للجمعية العامة للامم المتحدة بخادم الحرمين الشريفين الراحل الملك عبدالله "الذي لم يتردد في مد يد العون وتقديم المساعدة للملايين من المحتاجين في مختلف أنحاء العالم المنكوبين جراء الكوارث الطبيعية والأوبئة والصراعات".

وأكد السفير العتيبي ان الملك عبدالله "كان يحمل احساسا عميقا بأهمية التعاون الدولي والشراكة بين جميع الشعوب والحوار بين الدول والشعوب بغض النظر عن مختلف الثقافات ومعتقداتهم".

وأضاف "لا أحد يستطيع أن ينكر جهود الملك الراحل الشخصية لعقد وانجاح مؤتمر حوار الأديان في نوفمبر 2008 وكذلك المبادرة السعودية باقامة مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي لحوار الاديان والثقافات الذي يعكس حقا شراكة راسخو وايمانا بالتعاون بين جميع الشعوب والثقافات".

علاوة على ذلك أشار السفير العتيبي الى مساهمات المغفور له الملك عبدالله الكبيرة في ازدهار وتقدم المملكة العربية السعودية والتي لم تأخذ انتباهه عن مد يد العون للملايين من الناس في جميع أنحاء العالم.

واوضح أنه ينبغي على العالم الاسلامي أن يتذكر دائما بكل فخر واعتزاز التوسعة التاريخية للحرمين الشريفين وكل الجهود الواضحة التي بذلتها السعودية لتسهيل أداء فريضتي الحج والعمرة.

وقال في ختام كلمته "ان الامة الاسلامية وهي في حداد على فقدان قائد عظيم الا أنها على يقين من أن خليفته خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز سيستمر في قيادة مسيرة المملكة نحو الازدهار والرفاه".
أضف تعليقك

تعليقات  0