العبادي يعيد مجلس الأمن الوطني الذي شكله علاوي


كشفت لجنة الأمن البرلمانية، أن رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، استبدل "مكتب القائد العام" بـ"مجلس الأمن الوطني" الذي تشكل في حكومة إياد علاوي.

وقال أعضاء في اللجنة، حسب ما نقلت "المدى برس" إن إحياء "المجلس" كان جزءاً من الاتفاق السياسي الذي تشكلت بموجبه الحكومة الجديدة، لكنهم أكدوا أن صلاحياته تفوق "مكتب القائد العام" الذي شكله نوري المالكي.

وأكدت اللجنة أن رئيس الوزراء تعهد بإرسال القادة الأمنيين إلى البرلمان للتصويت عليه قريباً.

وكان العبادي ترأس، الأحد، الاجتماع الأسبوعي لمجلس الأمن الوطني. وحضر الاجتماع عدد من الوزراء والقادة الأمنيين، ناقش مستجدات الأوضاع الأمنية وحماية المنشآت النفطية عبر توفير المزيد من الدعم لها، فضلاً عن مناقشة حماية الطيران المدني والمطارات وتنظيم دوائر الإصلاح ومنظومة تكامل بيانات العدالة الجنائية وموضوع السيطرات وأرتال المسؤولين.

وقال شاخه وان عبدالله، عضو لجنة الأمن البرلمانية، إن "مجلس الأمن الوطني يعد من التشكيلات الجديدة التي حلت بديلاً عن مكتب القائد العام للقوات المسلحة الذي تم إلغاؤه بقرار من رئيس الوزراء في الفترة القليلة الماضية".
أضف تعليقك

تعليقات  0