شاب صيني يقطع يده ليعالج إدمانه للإنترنت


قرر شاب صيني يبلغ من العمر 19 عاماً قطع يده؛ ليمنع نفسه نهائياً من الجلوس المستمر أمام الكمبيوتر لساعات طويلة.

وأقدم الشاب الذي لم يُكشف سوى عن اسم عائلته “وانغ”، على تنفيذ قراره القاسي للغاية ليعالج إدمانه للإنترنت، مستغلاً مغادرة أسرته للمنزل، فتوجه إلى المطبخ، وأمسك سكيناً حاداً محاولاً بتر يده اليسرى؛ ما تسبب في إصابته عدة إصابات خطيرة، ونُقل إلى المستشفى، وأسعفه الأطباء، لكنهم يتشككون في إمكانية استعادة قدرته على تحريك يده.

وقالت والدة الشاب وهي تذرف دمعها: “لم نستوعب بعد ماذا حدث؟ فقد كانت مفاجأة غير متوقعة على الإطلاق، لقد كان ولداً ذكياً ولطيفاً”، بحسب صحيفة “تلغراف البريطانية”.

يُذكر أن دراسة حديثة نُشرت، أمس الثلاثاء، في صحيفة “تشاينا دايلي” تشير إلى بلوغ عدد المدمنين الشباب في الصين إلى 24 مليون مستخدم بين سن الـ18 و24 عاماً، وتفوق الشباب على الفتيات بنسبة 5.6%.
أضف تعليقك

تعليقات  0