الجيش الأردني يشن غارات على مواقع تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" والامارات ترسل طائراتها للمساندة



أعلن الجيش الأردني عن شن غارات جديدة السبت، على مواقع تنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، هي السلسلة الثالثة من الغارات التي بدأها الخميس انتقاما لمقتل الطيار الأردني معاذ الكساسبة على أيدي التنظيم الذي أسره بعد سقوط طائرته، ونشر فيديو لعملية إعدامه حرقا وهو حي.

وقال بيان صارد عن القوات القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية أنه وفاء للعهد الذي قطعته القوات المسلحة " وباسم جميع الأردنيين بالرد على الفعل المشين الذي نفذته العصابة الإرهابية فقد أقلعت بتمام الساعة العاشرة صباح اليوم السبت عدة أسراب من مقاتلات سلاح الجو الملكي الأردني، وهاجمت مواقع ومراكز التنظيم الإرهابي وأحالتها إلى دمار وعادت الطائرات إلى قواعدها سالمة بحمد الله. "

وتعهد الجيش بنشر تفاصيل العمليات التي نفذها خلال الأيام الثلاثة الماضية، تحت اسم "الشهيد معاذ" في إيجاز عسكري مفتوح للصحافة، يعقد الأحد، في مركز الملك عبدالله لتدريب العمليات الخاصة.

وهددت القوات المسلحة من يفكر بالمساس بأمن الأردن، وبأن "كلّ من يفكر تفكيراً بالمساس بأمننا الوطني أو الاعتداء على شبر من أرضنا بأنه لن يلقى سوى الموت والهلاك."
وقد أعلنت الإمارات العربية المتحدة السبت، عن إرسال سرب من طائراتها المقاتلة من طراز F-16 إلى الأردن لمساندته، بحسب ما ذكرت وكالة أنباء الإمارات، وأعلنت عن وقوفها إلى جانب الأردن، وذلك بعدما كانت الإمارات علقت عملياتها في التحالف الدولي، منذ ديسمبر/ كانون الأول الماضي.
أضف تعليقك

تعليقات  1


عجب
غريب تم قتل مئات الاف العراقيين قتلا ونحرا وحرقا وتفجيرا وغدرا واغتيالا لم نرى لا عالم ولا جاهل ولا حاكم اعترض او تكلم بشي فقط الطيار انسان وباقي الفقراء ليس من البشر ام على قلوب اقفالها عجبا فقط التعصب والعصبية تحركهم