الامير سعود الفيصل : لا مشكلة للسعودية مع جماعة الإخوان المسلمين

قال وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل انه لا توجد مشكلة بين المملكة وجماعة الإخوان المسلمين ،التي صنفتها الرياض على أنها جماعة إرهابية ، إلا من يعتبرون أنفسهم أن "في رقبتهم بيعة للمرشد". حسب قوله.

جاء ذلك في مقال للكاتبة السعودية سمر المقرن في صحيفة "الجزيرة" السعودية اليوم الأربعاء والذي نشر تحت عنوان "ساعتان مع سعود الفيصل".

ونقلت المقرن عن الفيصل قوله خلال لقاء جمعه مع عدد من الكتاب "نحن نتعامل بصدق مع أعدائنا مثل ما نحن صادقون مع أصدقائنا.. يجب أن نكون صادقين مع العدو والصديق".

وأضافت المقرن في مقالها عندما سألته عن جماعة الإخوان المسلمين ومشاكلهم أجابني فورًا: "ليس لنا أي مشكلة مع الإخوان المسلمين، مشكلتنا فقط مع فئة قليلة تنتمي لهذه الجماعة، هذه الفئة هم من في رقبتهم بيعة للمرشد".

وكانت المملكة العربية السعودية أدرجت في مارس الماضي "جماعة الإخوان المسلمين" على "لائحة أولى" للمنظمات الإرهابية والمتطرفة التي يحظر الانتماء إليها أو تأييدها، والتي ضمت أيضًا تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" المعروف بـ "داعش" وجماعة "الحوثيين" في اليمن، و"جبهة النصرة" و"حزب الله داخل المملكة".

وتوترت العلاقة بين الجماعة والمملكة على خلفية دعم الأخيرة للانقلاب العسكري على الرئيس محمد مرسي وهو أول رئيس ينتمي لجماعة الإخوان المسلمين.

غير أن وفاة الملك عبد الله الشهر الماضي، قد تفتح بابا جديدا من العلاقات مع هذه الجماعة في ظل التحديات التي تواجهها المملكة في سوريا واليمن البلد الفقر الذي سقط بأيدي الحوثيين مؤخرا والتي تصنفها الرياض كجماعة إرهابية.
أضف تعليقك

تعليقات  0