المضف: الاتفاق على تزويد شركة عالمية ب200 الف برميل يوميا من النفط الكويتي الخام


أعلن العضو المنتدب للتسويق العالمي في مؤسسة البترول الكويتية ناصر بدر المضف توصل المؤسسة لاتفاق مع احدى الشركات العالمية الكبرى لتزويدها بنفط خام يبلغ 200 الف برميل يوميا للثلاث سنوات القادمة مشيرا الى ان ذلك يمثل 10 بالمئة من انتاج النفط الكويتي.

وقال المضف في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان الاتفاق الذي تم التوصل اليه الليلة الماضية هو بمثابة المفاجأة السارة التي وعد بها الشعب الكويتي خلال بداية مشاركته الاسبوع الماضي في فعاليات مؤتمر البترول العالمي السنوي ويأتي متزامنا مع احتفالات الكويت بأعيادها الوطنية.

وأعرب عن تقديره للجهود والتنسيق الرائع الذي قامت به جميع ادارات التسويق في المؤسسة والتي توجت بهذا "الإنجاز التاريخي" الذي اتي في ظل الظروف القاسية للسوق من حيث حرب الاسعار وتدفق الكميات بشكل كبير. وقال ان قطاع التسويق قام ايضا بانجاز غير مسبوق حيث استطاع دخول السوق الاسباني وتم الاتفاق على تزويد احدى كبريات الشركات الاسبانية بالنفط الخام الكويتي ومنتج (النافثا) والغاز البترولي المسال.

وشدد المضف على ان "هذه الاتفاقيات التي توصلت اليها مؤسسة البترول الكويتية مع عدد من الشركات كانت بأسعار تجارية". واشار الى ان ما تم التوصل اليه من اتفاقات مع هذه الشركات يؤكد علو كعب وكفاءة العناصر البشرية الكويتية في مؤسسة البترول وقدرتها على الظفر بمثل هذه الصفقات الضخمة لاسيما امام المنافسة الشرسة التي تشهدها الاسواق العالمية في الوقت الحاضر.

وأكد المضف ان هذه الاتفاقيات تشكل "خطوة جبارة" في الاتجاه الصحيح لتعزيز مكانة دولة الكويت في اسواق الطاقة العالمية. واشار الى انه "بفضل الله ومن ثم بجهود شباب ادارة مبيعات النفط الخام وشباب مكتب المؤسسة في القارة الاوروبية في لندن فان المؤسسة سوف تدخل قريبا الى السوق النفطي في جمهورية البرتغال وذلك بهدف التقليل من مخاطر تقلبات الاسعار بالاسواق".

واشاد المضف بمشاركة وفد المؤسسة في فعاليات مؤتمر البترول العالمي السنوي حيث استطاع الوفد وعلى مدى خمسة ايام التوقيع على صفقات فورية لبيع نفط لشركات ايطالية وتايلندية وذلك تمهيدا لتحويل هذه الكميات بالمستقبل القريب الى عقود طويلة الامد. ولفت المضف الى ان مؤسسة البترول الوطنية الكويتية تقوم بتزويد القارة الاوروبية بما يعادل 200 الف برميل يوميا من النفط الخام كما انها تعتبر اكبر مزود للقارة الاوروبية لمنتج وقود الطائرات بكمية اجمالية تعادل 4 ملايين طن سنويا.

وذكر ان المؤسسة هي المالك لشركة البترول العالمية لتزويد وقود الطائرات والتي تعتبر ثاني اكبر مزود وقود لشركات الطيران بالعالم حيث تغطي عمليات الشركة ما يقارب 50 مطارا دوليا في جميع انحاء العالم.

وأعرب المضف عن تقديره للاهتمام والدعم المطلق من لدن وزير النفط الدكتور علي العمير والرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية نزار العدساني لقطاع التسويق في المؤسسة والذي اثمر عن الوصول لهذه الإنجازات التي ستصب في صالح الاقتصاد الكويتي.

كما أعرب عن خالص شكره وامتنانه لجميع العاملين في قطاع التسويق لما تحقق خلال اعمال المؤتمر من اتفاقيات مهمة وعلى رأسهم نائب العضو المنتتدب لتسويق النفط الخام والمنتجات الخفيفة جمال اللوغاني ومدير ادارة مبيعات النفط الخام بالمؤسسة انور المعتوق ومدير ادارة مبيعات (النافثا) والغاز الشيخ خالد الصباح.

يذكر ان سعر برميل النفط الخام ارتفع في نهاية تعاملات يوم امس الجمعة ولاول مرة منذ بداية العام الجاري ليصل الى نحو 61 دولارا. وكان العضو المنتدب للتسويق العالمي في مؤسسة البترول الكويتية ناصر بدر المضف توقع في بداية الاسبوع الماضي ان تتخطى أسعار النفط حاجز ال 65 دولارا معربا عن ثقته بان الأسعار لن تبقى منخفضة وأنها ستعود للارتفاع مجددا.

وشهدت اسعار النفط في الاسواق العالمية منذ يونيو 2014 هبوطا مطردا اذ وصل سعر خام برنت في حدود 110 دولارات للبرميل بيد انه انحدر لاحقا ليصل في شهر يناير من العام الحالي الى ما دون ال50 دولارا.


أضف تعليقك

تعليقات  0