(الزراعة)..ماضون في مشاريع إعادة تأهيل البيئة بالتعاون مع الامم المتحدة

أكدت الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية انها ماضية في استكمال مراحل تنفيذ مشاريع إعادة تأهيل البيئية الكويتية من الأضرار التي لحقت بها نتيجة الغزو العراقي.

وقال نائب المدير العام لشؤون الثروة السمكية بالهيئة ورئيس الفريق المشترك لبرنامج اعادة تأهيل البيئة المهندس فيصل الحساوي في تصريح صحافي اليوم ان تلك المشاريع ممولة من المبالغ التي أقرتها الامم المتحدة للتعويضات وباشراف نقطة الارتباط الكويتية لمشاريع البيئة.

وأضاف الحساوي أن البرامج المدرجة ضمن هذه المشاريع تشمل برنامج إزالة التحصينات العسكرية والمتفجرات من محمية صباح الاحمد الطبيعية ويتضمن كشف وإزالة المتفجرات والتحصينات العسكرية وتسوية ومعالجة التربة المتضررة وزراعة نباتات برية (فطرية) مستوطنة على مساحة 6025 كيلومترا مربعا الى جانب متابعة مدى نجاح التأهيل البيئي.

ولفت الى الانتهاء من الدراسات الميدانية ووضع الخطط والطرق المناسبة لإعادة التأهيل البيئي بمساعدة خبراء ومستشارين عالميين متخصصين في هذا المجال كما تم الانتهاء من تجهيز كراسة الشروط المرجعية لاعمال كشف وإزالة المتفجرات والتحصينات العسكرية ويجري حاليا أخذ الموافقة اللازمة لطرح المناقصة الخاصة بها.

وذكر أن هناك أيضا برنامجا لانشاء وتخضير وحماية خمس محميات طبيعية ويشمل عمل مسح ودراسات ميدانية لاختيار مواقع مناسبة للمحميات الخمس بالاستعانة بمتخصصين عالمين في هذا المجا اضافة الى تصميم وتنفيذ أسوار وطرق الحماية للمحميات وتحديد مناطق تخضير (جزر تخضير على مساحة 69 كيلومترا مربعا) موزعة على المحميات الخمس لمساعدة النباتات البرية على سرعة الإنتشار.

وبين الحساوي أنه تم تحديد مواقع المحميات بمساحة اجمالية تبلغ 5ر1697 كيلومتر مربع بالاستعانة بخبير متخصص في هذا المجال وهي (محمية أم نقا) وتقع على مساحة تبلغ 2ر216 كيلومترمربع و(محمية الهويملية) على مساحة 273 كيلومترا مربعا و(محمية وادي الباطن) بمساحة 601 كيلومتر مربع و (محمية أم قدير) 7ر545 كيلومتر مربع و(محمية الخويسات) بمساحة 6ر43 كيلومتر مربع وتقع شرق مدينة الجهراء.

وبين أنه اضافة الى ذلك فان برنامج العمل يشمل خطة تدريب لرفع كفاءة العاملين في الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية والمناط بهم الإشراف على تنفيذ مشاريع إعادة تأهيل البيئة كما تم عقد بعض دورات التدريب داخل الكويت وخارجها في مجال الخبرات المطلوبة.

على صعيد متصل لفت الحساوي الى برنامج انشاء ومتابعة محمية بحرية على مساحة 280 هكتارا ويشمل تحديد موقع لانشاء المحمية البحرية وأخذ الموافقات اللازمة لذلك اضافة الى كشف وإزالة المتفجرات الشاطئية وتصميم وإنشاء أسوار حماية برية وبحرية.

وقال إن البرنامج يتضمن أيضا خطة قصيرة المدى تستمر ثلاث سنوات لإدارة المحمية وأخذ العينات اللازمة ودراستها ووضع خطة طويلة المدى تستمر 12 عاما بناء على نتائج الخطة قصيرة المدى لتطوير المحمية وإدارتهاز واشار الى تحديد موقع المحمية وهو خليج الصليبيخات كما تم اخذ الموافقات اللازمة والإنتهاء من تجهيز كراسة الشروط المرجعية لمناقصة الكشف عن المتفجرات.

أضف تعليقك

تعليقات  0