صور: أكثر الشركات إثارة للإعجاب في العالم لعام 2015

أثار عديد من الشركات إعجاب الناس وذاع صيتها على مستوى العالم في قطاعات متنوعة وفقًا لتصنيف موقع “فورتشن” لأكثر خمسين شركة إثارة للإعجاب في عام 2015، وجاء هذا التصنيف بناءً على أداء أسهمها ومدى قوة مراكزها المالية.

وعلى سبيل المثال، لم يخف أغلبية من اهتموا بقطاعات الأعمال المختلفة إعجابهم وانطباعهم الممتاز حيال “آبل”، بينما تسبب انتقاد المستهلكين لمنتجات شركة “ماكدونالدز” وتغيير إدارتها في تراجع تصنيفها إلى المركز السادس والأربعين. وأخذ التصنيف في اعتباره أيضًا استغلال أصول الشركات ومسؤولياتها الاجتماعية وقوة الإدارة، مع تسليط الضوء على قيمتها الاستثمارية على المدى الطويل ومدى جودة منتجاتها وخدماتها وتنافسيتها في الأسواق العالمية. ومن بين الشركات التي شملها التصنيف أيضًا وحازت إعجاب الناس حول العالم “نايكي” للأدوات الرياضية، وعملاق السيارات الفاخرة “بي إم دبليو” و”مايكروسوفت”، و”سامسونغ إلكترونكس”، وبنوك شهيرة مثل: “جولدمان ساكس” و”ويلز فارجو”، بالإضافة إلى شركات أخرى متنوعة على غرار “تويوتا موتور” و”فيسبوك” وشركة صناعة الطائرات “بوينج”.



1- “آبل”: للعام الثامن على التوالي، احتلت شركة “آبل” الأمريكية للتكنولوجيا المركز الأول في التصنيف، وفي شهر فبراير/شباط الجاري، بلغت القيمة السوقية للشركة أكثر من 700 مليار دولار، وهي الأعلى في التاريخ بفضل مبيعاتها القياسية من “آيفون” التي بلغت 74.5 مليون وحدة في الثلاثة أشهر الأخيرة من عام 2014، كما تعتزم “آبل” إطلاق ساعتها في أبريل/نيسان المقبل.



2- “غوغل”: يرجع النجاح الساحق لعملاق البحث الإلكتروني الأمريكي “غوغل” إلى الأرباح القوية التي جنتها الشركة من الإعلانات، والتي بلغت إيراداتها 66 مليار دولار في العام الماضي، ولا زالت “غوغل” تحدث نفسها باستمرار، وانطلقت في مجالات أخرى مثل مشروع إنتاج السيارات ذاتية القيادة والإنترنت فائق السرعة في عدة مدن أمريكية، واحتلت المركز الثالث في التصنيف السابق.



3- “بيركشاير هاثاواي”: ترتبط هذه الشركة الأمريكية باسم الملياردير الشهير “وارين بافيت”، وتقدمت من المركز الرابع في تصنيف العام الماضي، وهي شركة متعددة الجنسيات ومتنوعة الاستثمارات في كل شيء بدايةً من السكك الحديدية إلى بطاقات الائتمان وكاتشب “هاينز”، وبلغت قيمتها السوقية 300 مليار دولار.



4- “أمازون دوت كوم”: تعمل الشركة الأمريكية في مجال خدمات الإنترنت والتجارة الإلكترونية، وعرض كافة المنتجات والخدمات، وأعلنت خططًا للإنتاج والاستحواذ على حوالي 12 فيلمًا سينمائيًا للعرض سنويًا، ويبدأ ذلك في وقت لاحق هذا العام، ورغم ذلك تراجعت الشركة إلى المركز الرابع مقارنةً بالمركز الثاني في التصنيف السابق.



5- “ستاربكس”: تدير هذه الشركة الأمريكية ما يقرب من 22 ألف مقهى ومتجر للتجزئة في 66 دولة على مستوى العالم، ولم تظهر أي بادرة على تباطؤ نموها، وتشير التوقعات إلى تحقيق نمو بحوالي 5% أو أكثر في الربع السنوي الأول هذا العام، وكانت الشركة قد بدأت في التوسع في مبيعاتها وإضافة المزيد من الخدمات والمنتجات، لجذب المزيد من المستهلكين، وبدأت أيضًا إطلاق خدمات توصيل المنتجات في بعض الأسواق الأمريكية.



6- “والت ديزني”: لا يزال الرئيس التنفيذي للشركة الأمريكية المتخصصة في الوسائل الترفيهية يصب تركيزه على تجربة الجديد ذو الجودة الفائقة، وكانت النتائج مبهرة، وجذبت التكنولوجيا الإبداعية “ماجيك باندز” التي أطلقتها الشركة في “ديزني وورلد” الكثير من الزوار من أجل التجول في متنزهها والشراء أيضًا، وفي العام الماضي حققت الشركة نجاحًا من اللعبة الإلكترونية عبر الهواتف “تسوم تسوم” التي جذبت حوالي 21 مليونًا حول العالم.



7- “ساوث ويست إيرلاينز”: تقدمت هذه الشركة الأمريكية من المركز التاسع في التصنيف السابق، وهي تعمل في خدمات الطيران، وحققت أرباحًا رائعة بفضل توفير الوقت والوقود، وسجلت أرباحًا بحوالي مليار دولار في العام الماضي، لا سيما أن الشركة أطلقت أولى رحلاتها الدولية إلى دول “الكاريبي”.




8- “أمريكان إكسبريس”: تقدمت الشركة الأمريكية من المركز الحادي عشر في التصنيف السابق وتعمل في خدمات البطاقات الائتمانية للمستهلكين وما يتعلق بها، وقد أطلقت الكثير من المزايا التكنولوجية، كما انضمت إلى منافسة “آبل باي” للسماح للمستهلكين باستخدام أجهزة هواتفهم للدفع والشراء بدلًا من الوسيلة التقليدية، وحققت إيرادات بحوالي 36 مليار دولار العام الماضي، كما أعلنت خططًا لإضافة 4 آلاف وظيفة هذا العام.



9- “جنرال إليكتريك”: تقدمت هذه الشركة الأمريكية المتخصصة في الإلكترونيات مركزًا واحدًا من التصنيف السابق، وبعد فصل وحدتها لإقراض المستهلكين “ساينكروني فاينانشيال”، قال الرئيس التنفيذي “جيفري إيميلت” إن الشركة تمر بمرحلة فارقة وسوف تركز على تصنيع محركات الطائرات وأجهزة التصوير الطبي وتوربينات الطاقة، بالإضافة إلى زيادة استثماراتها عالميًا. يُذكر أن الشركة استحوذت في يونيو/حزيران الماضي على حصة بنسبة 20% من عملاق الصناعة الفرنسي “ألستوم”، وتخطط لبناء وحدات للطاقة بقيمة 2.7 مليار دولار في الجزائر.



10- “كوكاكولا”: تراجعت الشركة الأمريكية لصناعة المشروبات الغازية أربعة مراكز من التصنيف السابق، حيث تواجه مخاوف بشأن الجودة على خلفية استخدام المواد الصناعية لتحلية منتجاتها، وأنفقت الشركة 1.25 مليار دولار للاستحواذ على حصة بنسبة 10% في “جرين ماونتين” للقهوة، و2.5 مليار دولار لشراء حصة في “مونستر بافيريدج” المتخصصة في صناعة مشروبات الطاقة. وأعلنت الشركة في يناير/كانون الثاني خفض ما بين 1600 و1800 وظيفة حول العالم في إطار خطتها بخفض الإنفاق.



أضف تعليقك

تعليقات  0