الكويت تقدم رؤيتها لتحسين الدراسات الاستقصائية للأسر المعيشية امام الامم المتحدة

قدم وفد دولة الكويت المشارك في الدورة ال46 للجنة الاحصائية التابعة للامم المتحدة هنا اليوم رؤية دولة الكويت ولجنة (الاسكوا) حول تقرير البنك الدولي لتحسين الدراسات الاستقصائية للأسر المعيشية في عصر التنمية لما بعد عام 2015.

وقالت رئيسة الوفد الكويتي المشارك المدير العام للادارة المركزية للاحصاء مريم العقيل في تصريح خاص لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان "التقرير تضمن مجموعة من التوصيات التي اقرتها اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لدول غربي آسيا (الاسكوا) في اجتماعها الاخير بما في ذلك اهمية تركيز جهود المنظمات الاقليمية المتخصصة في تقديم الدعم الفني لبناء القدرات وتحسين المسوح المعيشية".

واضافت انه "من بين التوصيات الاخرى التي اقرتها (الاسكوا) في التقرير دعم مدونة قواعد ممارسات خاصة بالدراسات الاستقصائية بالاضافة الى تأييد انشاء فريق تقني دائم يتألف من جهات دولية وممثلين قطريين".

ولفتت العقيل الى ان لجنة الامم المتحدة ناقشت ايضا احصاءات الجريمة وتقرير مكتب الامم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة عن التصنيف الدولي للجريمة للاغراض الاحصائية.

واوضحت ان اللجنة بحثت ايضا التقرير المشترك للمعهد الوطني المكسيكي للاحصاءات والجغرافيا ومكتب الامم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة حول احصاءات الجريمة.

وذكرت العقيل ان دولة الكويت ابدت تحفظها على الموافقة على التصنيف المقترح الخاص بالجريمة للاغراض الاحصائية قائلة ان "هذا التصنيف يتبع نهجا سلوكيا لا قانونيا".

ومن بين المواضيع الاخرى التي ناقشتها اللجنة احصاءات اللاجئين والمحاسبة البيئية-الاقتصادية والاحصاءات الزراعية والريفية.

يذكر ان اعمال الدورة ال46 للجنة الاحصائية التابعة للامم المتحدة انطلقت يوم الثلاثاء الماضي بمشاركة وفود من دول عدة من بينها وفد رسمي من الادارة المركزية للاحصاء في دولة الكويت.

ويضم الوفد الى جانب العقيل الوكيل المساعد في الادارة المركزية للاحصاء منى الدعاس ومدير ادارة الاحصاءات التجارية والزراعية خالدة الخراز والمراقب بادارة الاحصاءات الاقتصادية


أضف تعليقك

تعليقات  0