الفيصل: التدخل الإيراني في العراق يعزز الطائفية...وندعم الجهود الدولية حول النووي

جال وزير خارجية المملكة العربية السعودية سعود الفيصل على الأزمات الملحة في المنطقة منها العراق وسوريا واليمن والمفاوضات مع ايران في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأميركي جون كيري في الرياض حيث وصف الفيصل المحادثات بينهما بال "بناءة".

الفيصل أعرب عن قلقه من التدخل الايراني في عملية تحرير تكريت، لافتا الى أن التدخل الايراني في العراق يعزز الطائفية. الفيصل الذي اعتبر أن السعودية لا تكن العداء لإيران، أشار الى ضرورة أن توقف تدخلها في شؤون الدول العربية خصوصا العراق وسوريا ولبنان واليمن .

وقال الفيصل إن كيري كان واضحا بالتأكيد على "ضرورة عدم امتلاك إيران أسلحة نووية"، مؤكدا دعم الرياض لجهود الدول الكبرى بالمحادثات مع إيران. وفي الأزمة السورية قال الفيصل إن "إستمرار أزمة سوريا جعلها ملاذا للإرهاب، بمباركة الرئيس السوري بشار الأسد"، مؤكدا ضرورة إيجاد توازن عسكري على الأرض في سوريا عبر دعم المعارضة المعتدلة .

الفيصل أكد الاتفاق مع واشنطن على "عدم شرعية الأسد، وعلى أن حل الأزمة السورية لا يكون الا بتسوية سياسية تؤمن المساواة بين كل الطوائف".

وفي الشأن اليمني شدد وزير خارجية السعودية في مؤتمره الصحفي ، على أن هناك اتفاقا دوليا للرفض المطلق للانقلاب على الشرعية في اليمن، لافتا الى أن المجتمع الدولي يدعم شرعية الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

الفيصل أعرب عن ارتياحه لتصريحات هادي التي رفض فيها إجراءات الانقلابيين، مؤكدا أهمية العملية السياسية باليمن وفق المبادرة الخليجية، معلنا موافقة السعودية على دعوة الرئيس اليمني لنقل الحوار إلى الرياض. الفيصل ختم بالتأكيد على أهمية الحملة الدولية لمحاربة داعش ودعم السعودية لهذه الجهود .

أضف تعليقك

تعليقات  0